الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021
No Image Info

العاصمة النيوزيلندية تشهد أولى عمليات التصويت لانتخابات «الوطني» الأحد

تبدأ السفارات والقنصليات والبعثات الدبلوماسية للدولة الأحد المقبل في استقبال أعضاء الهيئات الانتخابية المتواجدين في الخارج للإدلاء بأصواتهم في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي على مدار يومين في 22و23 سبتمبر الجاري عبر 118مركزاً انتخابياً حول العالم من الساعة العاشرة صباحاً لغاية السادسة مساء، بحسب التوقيت المحلي للمدينة التي يتواجد فيها المركز.

ووفقاً لفروق التوقيت العالمية، ستكون العاصمة النيوزيلندية ولينغتون أولى المدن التي تشهد انطلاق عملية التصويت في الخارج، على أن تكون مدينة لوس أنجلوس الأمريكية آخر المناطق التي تنطلق فيها عمليات التصويت. ورحبت السفارات والبعثات عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي بأعضاء اللجان الانتخابية، مؤكدة جاهزيتها لاستقبال أعضاء الهيئات الانتخابية من المواطنين المتواجدين خارج الدولة. ويمكن التعرف على هذه المراكز وأماكن تواجدها من خلال الموقع الإلكتروني للجنة الوطنية للانتخابات، بالإضافة إلى الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية والتعاون الدولي. وجاء تحديد عدد المقار الانتخابية في الخارج ومواقع تمركزها بعد دراسة مستفيضة أجرتها اللجنة الوطنية للانتخابات لأعداد المواطنين والمواطنات المتواجدين في الخارج وفترات وأوقات سفرهم، سواء للدراسة أو السياحة حيث استقرت على تحديد 118 مركزاً ستوفر كل الإمكانات لأعضاء الهيئات الانتخابية لممارستهم حقهم الوطني. ويجب على الناخبين إحضار بطاقة الهوية الإماراتية للمشاركة في التصويت، وعلى كل ناخب أن يدلي بصوته بنفسه حيث يحظر التصويت بالوكالة. وكانت اللجنة اعتمدت نظام التصويت بالخارج للمرة الأولى في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، بهدف إتاحة المجال أمام أعضاء الهيئات الانتخابية، من الذين تفرض طبيعة عملهم أو دراستهم أو لأسباب أخرى الوجود خارج الدولة، لممارسة حقهم الانتخابي الذي يعتبر حقاً للجميع وواجباً لضمان الاختيار الأمثل لأعضاء المجلس.
#بلا_حدود