الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

وضع حجر أساس مركز زايد لغسيل الكلى في دبي

وضع كل من المدير العام لهيئة الصحة في دبي حميد محمد القطامي، و مدير عام دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني، اليوم حجر الأساس لمركز زايد لغسيل الكلى في منطقة الطوار الثالثة بدبي.

جاء ذلك خلال احتفالية حضرها الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي عبدالله محمد البسطي، وأمين عام مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي علي محمد المطوع، و مدير عام مكتب الدبلوماسية العامة في وزارة شؤون مجلس الوزراء و المستقبل سعيد محمد العطر، والمدير التنفيذي لقطاع التخطيط والتطوير بهيئة تنمية المجتمع سعيد أحمد الطاير ، ورئيس مجلس إدارة دار البر المهندس خلفان خليفة المزروعي، والمدير العام لجمعية بيت الخير عابدين طاهر العوضي، ورئيس مجلس إدارة دبي الخيرية محمد عيد بن مدية وممثلون عن بنك نور الإسلامي وبنك دبي الإسلامي .

ويمتد المركز على مساحة إجمالية تصل إلى 5339.58 متر مربع وتصل سعته الكلية إلى 40 سريراً موزعة على طابقين يحتضن الطابق الأرضي 10 أسرة لعلاج الحالات التي تتطلب العزل من الأمراض المعدية إضافة إلى غرفتين لأمراض الصدر و أربع عيادات تخصصية وخدمات أخرى داعمة تشمل مختبراً متخصصاً لمراقبة مضاعفات الغسيل إلى جانب توفير الفحوصات والصيدلية وخدمات الإسعاف وعيادة استشاري التغذية ومكاتب للخدمات الإدارية العامة بينما يضم الطابق الأول من المركز 30 سريراً تقدم جميع الخدمات الإكلينيكية الداعمة إلى جانب مرافق خاصة لخدمات الممرضين والموظفين.


وقال حميد محمد القطامي إن خدمات غسيل الكلى أصبحت تشكل تحدياً حقيقياً و أن الهيئة تواصل أعمال التطوير والتحديث في الأقسام المتخصصة في مستشفياتها لتكون هذه الخدمات على أعلى مستوى من الجودة و أنها من أجل ذلك رأت ضرورة استحداث مركزين متخصصين لغسيل الكلى أحدهما مركز زايد الذي تم وضع حجر أساسه اليوم في منطقة الطوار و الآخر سيكون في منطقة البرشاء ومن ثم ستكون لدى الهيئة القدرات اللازمة لاستيعاب جميع المرضى ممن يقبلون على غسيل الكلى من دبي والمناطق الأخرى.

من جانبه أكد الشيباني حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله على مواصلة الجهود لتحفيز اقتصاد إمارة دبي وتلبية المتطلبات التنموية والاجتماعية من خلال وثيقة الخمسين التي أطلقها بداية العام الجاري مشيرا إلى التزام الدائرة بتنفيذ البند التاسع الذي ينص على تحقيق نمو سنوي في الأعمال الإنسانية يعادل ويواكب نمونا الاقتصادي.
#بلا_حدود