الأربعاء - 24 يوليو 2024
الأربعاء - 24 يوليو 2024

الناخبات يتصدرن التصويت المبكر في انتخابات "الوطني" بالعين

الناخبات يتصدرن التصويت  المبكر في انتخابات "الوطني" بالعين
سجل مركز الخبيصي في العين إقبالاً لافتاً للناخبات في اليوم الثاني من التصويت المبكر في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019، ليتصدرن المشاركة في العملية الانتخابية.

وتميزت عملية التصويت بالسلاسة بعد توفير كافة سبل الراحة للناخبين للإدلاء بأصواتهن بحيث لم تزد المدة عن 5 دقائق بدءاً من عملية التعريف بخطوات التصويت حتى مغادرة مقر اللجنة.

وواصل المركز لليوم الثاني تقديم الزهور والحلوى والشعارات التي تحث الناخبين على التصويت بحيادية، مؤكدة أن صوتهم أمانة، كما وفر المركز نحو 10 كراسي متحركة لمساعدة كبار السن على أداء مهمتهم الوطنية في راحة وسهولة.


وقال رئيس مركز الخبيصي حميد عمهي المنصوري إن المركز شهد تدفقاً كبيراً من مختلف الفئات العمرية ومن جانب الناخبات على وجه الخصوص، مؤكداً أن ذلك يعكس حرصهن على دعم العملية الانتخابية.


وأشار إلى أن المبادرات التي قدمها المركز كانت رسالتها الأساسية تشجيع الناخبين على الإدلاء بأصواتهم والترحيب بهم وتوفير كل سبل الراحة خلال أدائهم لهذا الواجب الوطني.

وقال أحمد العامري إنه أعطى صوته لأحد المرشحين انطلاقاً من قناعته بسيرته الطيبة المعروفة وثراء برنامجه الانتخابي وقابلية تطبيقه، مشيراً إلى حرصه على اصطحاب طفلته لمشاهدة العملية الديمقراطية في الإمارات.

من جانبها، أعربت كلثم سعيد عن سعادتها بالإقبال النسائي لليوم الثاني على التوالي مستبشرة خيراً باليوم الثالث ويوم الانتخاب الرئيس.

وأكدت على أهمية دعم المرأة للعملية الانتخابية سواء بالترشح أو التصويت، معربة عن ثقتها الكبيرة في أن المرشحات النساء أكثر قدرة على توصيل قضايا المرأة للقيادات وإيجاد الحلول الجادة لها.

ولفتت الناخبة فاطمة البادي إلى أن الإقبال الكبير من جانب الناخبات ترشيحاً وتصويتاً يدل على دورهن الفاعل في توصيل قضايا المرأة إلى صناع القرار بالدولة.

من جانبها، ذكرت المرشحة الدكتورة النعيمة المهيري أن قرار انتخاب المرشح الأصلح للمجلس الوطني يبدأ من برنامجه الانتخابي، داعية الناخبين إلى التدقيق على البرامج والسماع للمرشح بعمق ووعي بهدف تشكيل مجلس وطني مختلف ومميز يعبر عن قضايا الوطن كله بشكل جاد وموضوعي.

أما عائشة النعيمي فأكدت أن التصويت واجب وطني على كل مواطن، داعية إلى عدم التقصير في التصويت بأمانة للمرشح الأجدر بمقعد المجلس.

وبدورها، أعربت المرشحة عائشة علي السويدي عن سعادتها بالإقبال الكبير من جانب العنصر النسائي على لجنة التصويت من أجل الإدلاء بصوتها، مشيرة إلى أن ذلك يدل على وعي كبير بدور المرأة الإماراتية الوطني، متمنية التوفيق لجميع المرشحين.