الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

صندوق للأفكار ومركز للابتكارات الشبابية قريباً بجامعة الشارقة

كشفت جامعة الشارقة عن تدشين صندوق للأفكار بشكل مطور ومركز للابتكارات الشبابية خلال الفترة القليلة المقبلة، بهدف دعم وتعزيز المشاريع والاختراعات الطلابية.

وأوضح لـ"الرؤية" رئيس مكتب نقل التكنولوجيا بجامعة الشارقة الدكتور محمد الحميري أن صندوق الأفكار سيعنى بإستقبال أفكار المشاريع الطلابية ومختلف الكوادر الأكاديمية والإدارية بالجامعة وتقييمها ومن ثم الموافقة عليها.

وتابع: فور الموافقة على أي مشروع أو اختراع سيتم رعايته بشكل كامل من خلال توفير الدعم المادي له بهدف تحويله من فكرة إلى مشروع مطبق على أرض الواقع.


وأوضح أن مركز الابتكار وريادة الأعمال سيكون بمثابة الحاضنة للمبتكرين الشباب بالجامعة، وسيتم من خلاله توفير بيئة خصبة للطلبة والباحثين لتبادل الأفكار والمعلومات من خلال عمليات العصف الذهني.

كما سيوفر المركز مختبراً موسعاً للتصنيع الرقمي مجهز بأحدث التقنيات الحديثة في ذلك المجال، بهدف تنفيذ أفكار الاختراعات والمشاريع الطلابية بعد مراجعتها و تقييمها، ومن ثم اتخاذ الخطوات اللازمة لتسجيلها كبراءات اختراع.

ولفت الحميري إلى أن المركز سيعمل على تسويق تلك المشاريع من خلال واحة الشارقة للتكنولوجيا والابتكار التي وضع حجر أساسها مؤخراً صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

ومن المقرر أن تشهد المرحلة المقبلة توفير كافة الإمكانات المطلوبة للمشاريع الطلابية من خلال الواحة التي ستمثل الحاضة الرسمية لمشاريع الشباب والتي ستمكنهم مستقبلاً من إنشاء شركات ناشئة وصناعات قائمة خاصة بهم داخل الواحة.

وأوضح أنه تم إنشاء مكتب نقل التكنولوجيا بجامعة الشارقة بهدف تسويق براءات الاختراع محلياً ودولياً، إلى جانب حماية الملكية الفكرية وإدارتها والإشراف على الاستخدام التجاري لها.

كما يعمل المكتب على نقل أحدث الابتكارات والاختراعات إلى الجهات الصناعية المحلية والدولية، ونشر الوعي بشأن حماية الملكية الفكرية بين مختلف أفراد المجتمع.

وأضاف: أثمرت جهود جامعة الشارقة ممثلة في قطاع البحث العلمي والدراسات العليا في دعم ورعاية الأبحاث العلمية الخاصة بالكوادر الأكاديمية والطلابية بالجامعة.

وساهم ذلك في تسجيل 10 براءات اختراع جديدة لباحثين وأعضاء هيئة تدريس من الجامعة بمكتب براءات الاختراع بالولايات المتحدة الأمريكية ومنظمة "الوايبو" الدولية.

وأضاف: تنوعت براءات الاختراع العشر ما بين المجال الطبي واكتشافات الأدوية والمجالات الصناعية والهندسية، مشيراً إلى أن الجامعة لديها حالياً 16 طلب براءة اختراع جديداً قيد المراجعة والتقييم.

وأكد أن تسجيل براءة الاختراع تتطلب توافر 3 شروط رئيسة يأتي في مقدمتها أن يكون المشروع المتقدم به الباحث جديد ولم يسبق تسجيله، وأن يتضمن خطوات ابتكارية ملموسة، إضافة إلى قابلية تطوير الاختراع وتطبيقه صناعياً.

واستعرض رئيس مكتب نقل التكنولوجيا بجامعة الشارقة أهم التحديات التي تواجه المبتكرين الشباب داخل الدولة، مؤكداً أن عدم توفير الدعم المادي للمبتكرين، وتحديداً من القطاع الخاص يأتي في مقدمة تلك التحديات.

كما أن عدم وجود آلية محددة من الجهات الحكومية والخاصة لدعم المشاريع الابتكارية للشباب يعد من التحديات الرئيسة، إضافة إلى تقييد العديد من الشباب بالوظائف التقليدية وعزوفهم عن الانخراط في سوق العمل الخاص وعدم التوجه نحو ريادة الأعمال لمواكبة أنواع الوظائف المستحدثة مستقبلاً.
#بلا_حدود