الجمعة - 24 يناير 2020
الجمعة - 24 يناير 2020
اختتام فعاليات ورشة عمل دبي الأولى للديرموسكوبي. (الرؤية)
اختتام فعاليات ورشة عمل دبي الأولى للديرموسكوبي. (الرؤية)

الديرموسكوب يحسم الاشتباه بين الثعلبة وهوس نتف الشعر

كشفت فعاليات ورشة عمل دبي الأولى للديرموسكوب أن استخدام التقنية سهل على طبيب الجلدية التفريق بين الثعلبة ومرض هوس نتف الشعر، وهو أمر كان من الصعوبة حسمه سابقاً.

واختتمت اليوم فعاليات الورشة والتي نظمت تحت رعاية جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية وتعقد لأول مرة في دبي بفندق وولدورف أستوريا بالمركز المالي العالمي.

و ألقى الخبراء المشاركون في الورشة - التي استمرت 3 أيام في فندق "والدورف أستوريا" بمركز دبي المالي العالمي - الضوء على الأمراض الجلدية الشائعة الحدوث بالوجه تحديداً كالوردية والصدفية والإكزيما الدهنية والذئبة القرصية وغيرها من الأمراض التي قد يختلط على الطبيب تشخيصها دون اللجوء إلى الخزعة الجلدية وأمراض الشعر وعلى الأخص الثعلبة وأنواع الصلع الوراثي وغيرها والتعامل مع شامات وأورام الوجه إضافة إلى عرض حالات مختلفة لأنواع من الشامات التي لم يكن من المتوقع إكلينيكياً أن تشخص كأورام خبيثة وكان لـ" الديرموسكوب" الفضل في تشخيصها.


وتوجهت رئيسة اللجنة المنظمة للبرنامج العلمي للورشة الدكتورة فايزة آل علي بجزيل الشكر لجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية لرعايتها لهذه الورشة، لافتة إلى أنه تم في ختامها تبادل الخبرات بين الأطباء والوقوف على آخر الأبحاث العلمية المتعلقة بأمراض الجلد المنشورة في المجلات الطبية العالمية.
#بلا_حدود