الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

وفاة مواطن في حادث.. وأضرار في 47 منزلاً

توفي مواطن (27 عاماً) إثر حادث تصادم في منطقة السيوح بالشارقة خلال هطول الأمطار الغزيرة، فيما استقبل قسما الطوارئ بمستشفيي القاسمي والكويت 11 مصاباً في حوادث مرورية منفصلة راوحت إصاباتهم بين البسيطة والمتوسطة.

وتضرر أكثر من 47 منزلاً في مناطق عدة بالإمارة ، مثل ميسلون، الناصرية، والمدام نتيجة التقلبات الجوية، إذ وقعت أسقف بيوت، وتسربت إلى داخلها كميات كبيرة من المياه ما أدى إلى أضرار، واضطر قاطنوها إلى البحث عن سكن مؤقت.

تعطل المركبات


ونتج عن تجمع كميات كبيرة من مياه الأمطار في عدد من الشوارع توقف تام لحركة مركبات بسبب الأعطال الميكانيكية جراء دخول المياه إلى محركاتها.

وتوقفت عشرات السيارات في مناطق الصناعية 4 ،18 ومنطقة مويلح التجارية، وأمام متجر كارفور بمنطقة التعاون وباتجاه شارع الشارقة - مليحة، وطلب سائقوها المساعدة من الجهات المعنية.

إغلاق 4 شوارع

وأشارت شرطة الشارقة إلى اتخاذ إجراءات مؤقتة بإغلاق أكثر من 4 شوارع ومعابر وتحويل حركة المرور إلى مسارات بديلة، معلنة عن إغلاق جزئي من جسر الشيخ خليفة بن زايد بالاتجاه إلى تقاطع الشارع نفسه، وكذلك بالنسبة لشارع مليحة من تقاطع الشيخ خليفة بن زايد إلى جسر البديع، كما تم إغلاق المعبرين (1) و(2).

وشمل الإغلاق الكلي شارع الشيخ محمد بن زايد، ونفق أم فنين، ونفقي البراشي، والرحمانية.

بيوت المعلمين

وجرت عدد من الأودية التي فاضت من السدود، أهمها وادي منطقة المدام، بعد امتلاء السدود الحاجزة له في منطقة حتا بكميات كبيرة من مياه الأمطار.

واخترقت مياه الوادي في طريق جريانها عدداً من بيوت المعلمين في المنطقة فاضطروا إلى مغادرتها، فيما أدت سرعة جريان مياه الوادي إلى جرف عزب المواطنين ونفوق ماشية فيها.

وأشارت بلدية الذيد إلى تحرير فريق «مخاوي شما للفزعة» التابع لها أكثر من 20 جملاً حاصرتها مياه الأمطار في وادي سهيلة الشمالي.

280 صهريجاً ومضخة

وأوضح مساعد المدير العام لقطاع الزراعة والبيئة ورئيس اللجنة الميدانية في بلدية مدينة الشارقة حسن التفاق أن الفرق العاملة في طوارئ الأمطار تعاملت مع تجمعات الأمطار وفقاً لخطة معدة مسبقاً.

وباشرت الفرق عملها في تصريف مياه الأمطار التي تجمعت بالطرقات الرئيسة المنخفضة، والمواقع التي لا تحوي شبكات تصريف، حيث تم توزيع 110 صهاريج، و170 مضخة متنقلة تابعة للبلدية في مواقع تجمعات الأمطار المختلفة لسحب المياه المتجمعة.

تجارة بالطريق

ووجد عدد من أصحاب الكافتيريات والمطاعم الواقعة على جانبي الشوارع الرئيسة في تعطل حركة سير المركبات الذي تجاوز 3 ساعات أحياناً فرصة لترويج المشروبات الساخنة والمياه والعصائر والساندويشات والسمبوسة وبيعها لأصحاب المركبات.
#بلا_حدود