الخميس - 24 سبتمبر 2020
الخميس - 24 سبتمبر 2020
No Image

الإعلان عن القائمة النهائية لمرشحي «ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي»



وام ـ دبي

أعلن مجمع محمد بن راشد للعلماء القائمة النهائية للمرشحين لميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي في دورتها الثالثة، التي تضم 5 شخصيات من نخبة العلماء وأصحاب العقول والإنجازات الاستثنائية والإسهامات العلمية الفريدة.


وتهدف ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي - التي تمثل أرفع تكريم علمي يمنح للعلماء والباحثين - إلى الاحتفاء بالكفاءات العلمية في الدولة وتشجيعها، وإتاحة المجال للعلماء لإظهار قدراتهم من خلال الاستفادة من الإمكانات والفرص التي توفرها التكنولوجيا الحديثة في تطوير القطاعات الحيوية والارتقاء بالعلوم المتقدمة لإيجاد وتصميم حلول مبتكرة للتحديات الحالية والمستقبلية وتوظيفها لخدمة البشرية وبناء مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

وأكدت وزيرة دولة المسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة سارة بنت يوسف الأميري أن حكومة دولة الإمارات تتبنى دعم أصحاب العقول والإنجازات العلمية والبحثية ترجمة لتوجيهات ورؤى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، في تحفيز الكفاءات وتطوير العلوم والبحوث العلمية بما يحقق الأهداف الوطنية لرؤية الإمارات 2021 وأجندة الإمارات للعلوم المتقدمة 2031 وصولاً إلى مئوية الإمارات 2071.

وقالت إن ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي تعكس حرص حكومة دولة الإمارات على تعزيز بيئة العلوم المتقدمة في الدولة والاستفادة من الأفكار والإمكانات في جهود صناعة المستقبل والانتقال بالاقتصاد المعرفي المستدام إلى مراحل متقدمة من خلال دعم الحراك العلمي والبحثي وبناء جيل من العلماء والباحثين القادرين على توظيف أحدث ما توصل إليه الإبداع الإنساني في مجالات العلوم والتكنولوجيا في خدمة المجتمع، بما يعزز موقع دولة الإمارات كمختبر عالمي لتكنولوجيا المستقبلية.

وأشارت إلى أن منح الإقامة الذهبية للفائزين بميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي يسهم في تهيئة بيئة محفزة على صناعة المعرفة والبحث العلمي، ويدعم جهود التطوير ويستقطب أفضل العقول والخبرات والباحثين ويشكل حافزاً لهم يسهم في دعم نمو الاقتصادي وتعزيز ريادة الدولة ومكانتها وجهة للعلماء والمبدعين والباحثين.

وتم اختيار المرشحين الخمسة لميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي من بين عدد كبير من المرشحين من جامعات خليفة، والإمارات، ونيويورك أبوظبي، والشارقة، والجامعة الأمريكية في الشارقة، وجامعة الخليج الطبية في عجمان، وشرطة دبي، وتم تقيمهم من قبل لجنة مختصة ضمت نخبة من أبرز العلماء والخبراء في مختلف المجالات العلمية من الأكاديمية الوطنية للعلوم والهندسة والطب في الولايات المتحدة الأمريكية.

وسيتم الإعلان عن الفائزين بميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي في دورتها الثالثة خلال شهر فبراير 2020، حيث سيحصل الفائزون وعائلاتهم علـى الإقامة الذهبية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

إيهاب السعدني.. براءات اختراعات وإسهامات كبيرة

ضمت القائمة القصيرة للمرشحين، الدكتور إيهاب السعدني مدير مركز أبحاث الطاقة المتقدمة وأستاذ في قسم الهندسة الكهربائية وعلوم الكمبيوتر في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، وأستاذ مساعد في قسم هندسة الكهرباء والحاسوب في جامعة واترلو في كندا، ولديه أكثر من 420 مقالة في مجلات ومؤتمرات عالمية مرموقة وله 3 براءات اختراع في الولايات المتحدة.

وساهم السعدني في تخريج 26 طالب دكتوراه و20 طالب ماجستير إلى جانب إشرافه على أكثر من 20 زميلاً لأبحاث ما بعد الدكتوراه وأساتذة زائرين، واستطاع أن يجمع أكثر من 13 مليون دولار أمريكي لتمويل الأبحاث من جهات مختلفة اتحادية وإقليمية وصناعية دولياً ومحلياً.

راشد أبوالرب.. تطوير نماذج أولية مستقبلية

كما تضم القائمة البروفيسور راشد أبوالرب، رئيس قسم هندسة الطيران والفضاء ومدير مركز التصنيع الرقمي والثلاثي الأبعاد المتقدم في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، ويتركز مجال اهتمام أبحاثه الرئيسية على تطوير النماذج الأولية القائمة على الميكانيك الكلي والأدوات الحاسوبية والتصميم الرقمي والتصنيع ثلاثي الأبعاد، والطباعة ثلاثية الأبعاد.

ونشر أبوالرب كتاباً وأكثر من 300 منشور علمي في مجلات وكتب ومؤتمرات، وهو مسؤول عن ميزانية تزيد على 30 مليون دولار أمريكي، وتم اختياره عام 2007 من بين 9 علماء رئيسين في الولايات المتحدة الأمريكية من قبل مؤسسة العلوم الوطنية ووزارة الطاقة الأمريكية وهو أحد أعضاء مؤسسة العلوم الوطنية الأمريكية - المعهد الوطني للمواد متعددة الوظائف لتحويل الطاقة.

لورديس فيغا.. العلوم لمنتجات مستدامة

وتشمل القائمة أيضاً البروفيسور لورديس فيغا، مديرة إدارة مركز البحوث والتطوير لثاني أكسيد الكربون والهيدروجين وأستاذة الهندسة الكيميائية في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا في أبوظبي. تشغل البروفيسور لورديس مناصب أكاديمية في الولايات المتحدة الأمريكية "جامعة جنوب كاليفورنيا، وجامعة كورنيل" وإسبانيا "جامعة إشبيلية، وجامعة روفيرا آي فيرجيلي، والمجلس القومي للبحوث في إسبانيا، وفي الإمارات العربية المتحدة.

وتركز فيغا على البحوث الأساسية والتطبيقية التي تهتم بالعمليات والمنتجات المستدامة والتي تشمل الأعمال الحديثة مثل مواد التبريد الجديدة ومعالجة المياه وإزالة الملوثات واحتجاز ثاني أكسيد الكربون واستخدامه ولديها أكثر من 200 ورقة علمية و5 براءات اختراع وقد جمعت أكثر من 50 مليون دولار منح باحث رئيسي وتعمل في هيئة تحرير 5 دوريات علمية و5 لجان مؤتمرات دولية.

بسام علي.. تطوير مجالات الطب الجزيئي

وتضم القائمة البروفيسور بسام علي رئيس مختبر الوراثة الجزيئية والطب الجيني أستاذ الوراثة والطب الجيني في كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات الذي يركز في أبحاثه على توضيح الأساس الجزيئي والخلوي للحالات الوراثية البشرية المتعلقة بالسكان العرب، ووضع استراتيجيات وأدوات للتشخيص والعلاج، ولديه أكثر من 80 مقالة صدرت في مجلات ومؤتمرات عالمية مرموقة.

ويعمل البروفيسور بسام علي ضمن هيئة تحرير العديد من المجلات العلمية الدولية، وهو مراجع وخبير في العديد من المجلات الطبية الحيوية ويشرف على 11 طالب دكتوراه و7 طلاب ماجستير.

محمد المرسي.. نظم وإلكترونيات الطاقة المتجددة

كما تشمل القائمة الدكتور محمد المرسي أستاذ في قسم الهندسة الكهربائية وعلوم الحاسوب في جامعة خليفة الذي يركز في أعماله البحثية على تقديم حلول مبتكرة للمشاكل والتحديات الناجمة عن دمج نظم الطاقة المتجددة كالطاقة الشمسية وطاقة الرياح في الشبكة الكهربائية والتي من شأنها الحفاظ على مستوى مرتفع من الاتزان والمرونة التشغيلية لشبكات الكهرباء الذكية. لدى الدكتور محمد أكثر من 140 بحثاً علمياً صدرت في مجلات ومؤتمرات عالمية مرموقة ولديه براءتا اختراع أمريكيتان.
#بلا_حدود