السبت - 04 يوليو 2020
السبت - 04 يوليو 2020
No Image

90 دولة تستفيد من مشاريع «خليفة الإنسانية» الإغاثية

نفذت مؤسسة خليفة الإنسانية مشاريع إغاثية وتنموية في كافة مناطق الدولة وعدد كبير من الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة وصل إلى أكثر من 90 دولة حول العالم استفاد منها ملايين البشر.

وجاءت المشاريع بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والمتابعة المباشرة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.

وتنوعت هذه المشاريع الإنسانية لتشمل إفطار الصائمين داخل وخارج الدولة بجانب مساعدة المتأثرين من الكوارث الطبيعية والحروب، إضافة إلى بناء المستشفيات والمدارس.


كما قدمت المؤسسة الدعم لمبادرة "الأسر المواطنة"، ثم تقديم المساعدات في المدارس والجامعات وترحيل المساجين المبعدين بقرار قضائي وتسديد مديونيات بعض السجناء من كافة أنحاء الدولة، والمساهمة في الأمن الغذائي للمواطنين من خلال مشروع "المواد الغذائية المدعمة" في المناطق الشمالية بالإضافة إلى برنامج الرعاية الصحية وإصدار بطاقات التأمين الصحي للمرضى غير قادرين على تكلفة العلاج.

وقال وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد نائب رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أحمد جمعة الزعابي بمناسبة إصدار التقرير السنوي للمؤسسة لعام 2019: «عندما نذكر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، نجد العطاء بمفهومه الشامل المجرد الذي لا يعترف بالحدود واللغة والدين واللون، لذا فإن مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية تحمل راية العطاء الإنساني لصاحب السمو رئيس الدولة للعام الـ12 على التوالي، من خلال مشاريعها التنموية والإغاثية التي وصلت إلى 90 دولة حول العالم لتساهم في حفظ الكرامة الإنسانية».
#بلا_حدود