الخميس - 24 سبتمبر 2020
الخميس - 24 سبتمبر 2020
صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة
صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة

حاكم الشارقة: تأمين صحي شامل لجميع مواطني الإمارة

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة، بأن العمل جارٍ على تخصيص تأمين صحي شامل لجميع مواطني إمارة الشارقة إذ تم الانتهاء في المراحل السابقة من توفير تأمين صحي لفئة موظفي الدوائر والهيئات الحكومية المحلية بالإمارة، إلى جانب فئة كبار السن الذين تزيد أعمارهم على 60 عاماً.

وأصدر سموه قراراً بإنشاء مجالس للضيوف في كل حي ولها ميزانية خاصة تهدف إلى إحياء العادات القديمة، داعياً الجميع إلى الارتقاء بالمجتمع عبر التزود بالعلم والمعرفة بدون ضياع الهوية والانتماء وهو الدين والقيم والأخلاق.

وقال سموه في مداخلة عبر برنامج الخط المباشر على إذاعة وتلفزيون الشارقة: «نعمل حالياً على استعراض المسح التعدادي الذي تنفذه دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة لمعرفة نسبة الإنجاز فيه بالمراحل السابقة، إذ كانت الدراسة الأولى شاملة وتعطي نتائجها نسباً إجمالية، أما المراحل الحالية التي سنطلع على نتائجها قريباً فستركز على احتياجات المواطنين بشكل مفصل وأكثر خصوصية، وسيتم البدء من منطقة مليحة، إذ سنقوم بدراسة كل منطقة على حدة بما فيها من أسر للوقوف على كافة تفاصيل حياة هذه الأسر، فمثلاً لو عملنا دراسة حالة لزوجين من كبار السن فعلينا أن نركز على إجمالي دخلهما الشهري ومدى كفايته لتأمين حياة كريمة لهما، وهل يتقاضون إعانات أو مساعدات مالية أخرى، كذلك سيتم دراسة السكن ونوعه وقيمة الديون البنكية المترتبة على هؤلاء الأشخاص ومدى قدرتهم على سدادها».

وتابع «كذلك وضعنا في اعتبارنا إشكالية الديون، فلو عملنا دراسة تفصيلية لبعض المتقاعدين سنجد أن بعضهم يستلم راتباً تقاعدياً مجزياً إلا أنهم يواجهون إشكالية في التعامل مع الديون البنكية والأقساط المطالبين بسدادها للبنك شهرياً، والتي قد تصل قيمتها أحيانا لنصف الراتب، هنا يكمن موضع الخلل الذي يجب علينا أن نعمل على حله، مؤكداً أن الدراسة ستشمل كافة الأسر بمدن ومناطق الإمارة المختلفة».

وأوضح سموه أنه سيتم خلال الأيام القليلة القادمة بدء تنفيذ مشروع «مجلس في كل فريج» التي ستخصص لضيوف هذه الأحياء إذ يمكنهم المبيت فيها، كذلك سيتم تخصيص أشخاص في كل مجلس يعملون على خدمة الضيوف وتقديم واجب الضيافة لهم والمتعارف عليه وفقاً لعادات العرب الأصيلة، وستخصص موازنة لهذه المجالس بحيث تشمل إلى جانب المباني الرئيسة مرفقات خاصة لسكن المستخدمين والعمال ومصاريف للمشروبات والمأكولات المقدمة للضيوف".

وأكد «جعلنا الارتقاء بالحياة الكريمة للمواطن على رأس أولوياتنا فأهم المواضيع التي ذكرت في انعقاد المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة هما الإسكان والوظائف فبهما يكون تأسيس الأسرة المواطنة، مضيفاً «يعمل صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي على مساعدة المواطن في العيش بكرامة بما يضمن له مرتباً شاملاً، خصوصاً أن بعض المواطنين لا سيما أصحاب الرواتب ذات القيم المتدنية والمتقاعدين لا يكفي إجمالي دخلهم الشهري متطلبات الحياة».

وقال «نتمنّى من أولادنا ألا يتركوا كبار السن وحدهم فهم الخير والبركة، وحرصنا على التكفل برعايتهم في مستشفى الجامعة مهما كلف الأمر، كذلك سنوفر لهم مصدر دخل يضمن لهم الحياة الكريمة من كافة النواحي حتى لا يشعروا بالغبن».

#بلا_حدود