الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني تطلق مبادرات لتعزيز الوعي ونشر ثقافة المشاركة في المجتمع

أعلنت وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي عن مشاركتها في فعاليات شهر الإمارات للابتكار، وذلك بإطلاق مجموعة من المبادرات المبتكرة التي تسهم في تحقيق أهدافها الاستراتيجية الرامية إلى الارتقاء بالعلاقة بين الحكومة والمجلس الوطني الاتحادي والريادة في تعزيز المشاركة السياسية في المجتمع.

جاء ذلك خلال ورشة افتتاح فعاليات شهر الابتكار، التي عقدتها الوزارة في مقرها بأبوظبي، وذلك بحضور وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي طارق لوتاه، والوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة سامي محمد بن عدي إلى جانب مديري الإدارات ورؤساء الأقسام وموظفي الوزارة.

وخلال كلمته الافتتاحية، قال طارق لوتاه: «يمثل»شهر الإمارات للابتكار" منصة مثالية لاستثمار طاقتنا وقدرتنا لابتكار كل ما هو جديد لخدمة المجتمع، فهذه الفعالية الوطنية تتماشى أهدافها مع استراتيجية الإمارات في ترسيخ الابتكار كأساس لحل التحديات وتقديم أفضل الخدمات وصولاً إلى تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية في بناء غد مشرق وصناعة مستقبل أفضل تتحقق فيه تطلعات قيادتنا الرشيدة وطموحات شعبنا في أن تكون دولتنا من بين أفضل دول العالم بحلول 2021، والأولى على مستوى العالم بحلول 2071.

وأضاف: «الابتكار عملية جماعية وليست مسؤولية فردية تقتصر على مسؤول أو مدير، فهي عملية تنصهر فيها الخبرات وجميع المهارات وتتحد بها القدرات لتوليد الأفكار الإبداعية، ولذلك نولي في وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي الإبداع والابتكار أهمية بالغة، كونه ركيزة لتطوير عملنا وتحقيق أهدافنا برفع كفاءة وفعالية التعاون والتنسيق بين الحكومة والمجلس الوطني الاتحادي وتطوير ثقافة المشاركة السياسية لدى المواطن».

وتتضمن مشاركة الوزارة في فعاليات «شهر الإمارات للابتكار» العديد من الأنشطة ومجموعة من الفعاليات التي تنظمها بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية والمؤسسات المحلية، بما يتوافق مع استراتيجيتها القائمة على بناء شراكات فاعلة ومستدامة تعزز جهودها لدعم مسيرة التنمية الشاملة في المجالات كافة، بما فيها المشاركة في معرض (50X) بالتعاون مع جامعة الإمارات العربية والمتحدة، ومختبر الانتخابات بالشراكة مع مركز شباب دبي.

وستنظم وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي خلال شهر الابتكار العديد من ورش العمل الهادفة إلى تحفيز الابتكار بين موظفيها، بما فيها ورشة عمل بعنوان إدارة الابتكار المؤسسي تركز على أفضل الممارسات لخلق بيئة ابتكارية مستدامة.

كما ستطلق العديد من البرامج التدريبية والتوعوية بالاستفادة من أساليب تعليمية متطورة التكنولوجيا الحديثة، بما فيها برنامج تدريبي إلكتروني حول ثقافة المشاركة السياسية، وخارطة المراكز الانتخابية الإلكترونية، ومسرح الانتخابات الإلكتروني، إلى جانب نظام إدارة الأفكار الإلكتروني.

وتشتمل مشاركة الوزارة في فعاليات شهر الابتكار أيضاً على عرض مبادرة “أنت في المجلس الوطني الاتحادي”، وهي عملية محاكاة للواقع الحقيقي لتجربة حضور إحدى جلسات المجلس الوطني الاتحادي، ومشاهدة الفعاليات ولقطات النقاش بالصوت والصورة، عبر أجهزة الواقع الافتراضي من خلال تواجدهم بجوار ممثلي الحكومة.

حيث تهدف مبادرة التطبيق الافتراضي إلى إثراء معارف فئات المجتمع بطبيعة الحياة النيابية في الدولة، وإطلاع فئات المجتمع على طبيعة عمل المجلس الوطني الاتحادي، والتعريف بجهود وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني لتعزيز التنسيق والتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية من أجل تحقيق مصلحة الوطن والمواطن.

#بلا_حدود