السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021
 فاطمة الهاشمي

فاطمة الهاشمي

حملة «كنز الحياة» بصحة دبي تستهدف المنشآت التعليمية والصحية

قالت رئيسة وحدة استقطاب المتبرعين بمركز دبي لدم الحبل السري والأبحاث بهيئة الصحة بدبي الدكتورة فاطمة الهاشمي إن الهيئة تعتزم خلال العام الجاري الوصول إلى أكثر من 2000 شخص بمختلف المدارس والجامعات ومستشفيات القطاعين العام والخاص ضمن الدورة الثانية لحملتها التوعوية «كنز الحياة«.

وأوضحت الدكتورة الهاشمي أن الحملة التي ستستمر على مدار العام الجاري تهدف إلى رفع مستوى الوعي والتثقيف المجتمعي بأهمية ودور الخلايا الجذعية في علاج أمراض الدم الوراثية، وتشجيع الأمهات على تخزين هذه الخلايا بمركز دبي لدم الحبل السري والأبحاث التابع للهيئة لتعزيز فرص العلاج بالخلايا الجذعية.

وأكدت على أهمية التعاون والشراكة مع مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة ومؤسسات المجتمع المدني لتعزيز النجاحات التي حققتها الحملة في دورتها الأولى، وزيادة فرص العلاج بالخلايا الجذعية التي يمكن تخزينها بمركز دبي لدم الحبل السري والأبحاث لمدة 30 عاماً والاستفادة منها في علاج أكثر من 80 مرضاً من أمراض الدم المختلفة. وأوضحت الدكتورة الهاشمي أن الحملة تمكنت منذ بداية العام الجاري وحتى الآن من زيارة عدد من الأماكن مثل مركز الإخصاب، ومستشفى القرهود الخاص، ومستشفى دبي، ومدرسة دبي الدولية بهدف نشر الوعي عن أهمية دم الحبل السري في علاج أمراض الدم. واستعرضت الدكتورة الهاشمي الإنجازات والجهود التي يقوم بها المركز لخدمة أفراد المجتمع، وإتاحة الفرصة للراغبين في تخزين الخلايا الجذعية ضمن إجراءات وشروط ومواصفات متماشية مع المعايير العالمية في هذا المجال.

وأشارت إلى الأجهزة والتقنيات الحديثة المتوفرة في المركز ومنها جهاز فحص التوافق النسيجي وإجراء فحوصات مطابقة الأنسجة وفحوصات الأجسام المضادة لتحديد قابلية المرضى لعمليات زراعة الأعضاء المختلفة وخصوصاً في نقي العظم، إذ يقوم الجهاز بقراءة المورثات على مستوى الحمض النووي بصورة دقيقة جداً تتيح للطبيب اختيار المتبرع الملائم للمريض وذلك تجنباً لعوامل الرفض الناتجة من عدم المطابقة الدقيقة.

وأشادت الدكتورة الهاشمي بالجهود المتميزة لفريق العمل وقدرته على رفع مستوى الوعي والتثقيف الصحي للأمهات وللكوادر الطبية والتمريضية بأهمية تخزين الخلايا الجذعية والاستفادة منها في علاج الأمراض المختلفة، لافتة إلى ارتفاع نسبة رضا المتعاملين إلى 95% عن خدمات وجهود المركز التوعوية. وأوضحت المعايير والشروط الخاصة بتخزين الخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل السري ومنها: عدم تخثر الدم، عدم وجود مرض معدٍ لدى الأم المتبرعة أو وجود تشوه في الطفل، وألا تكون العينة مجهولة الهوية وخالية من معلومات الأم المتبرعة، وألا تكون كمية الدم المستخلصة أقل من الكمية المطلوبة، كما يتم استبعاد العينات ذات الخلايا الجذعية قليلة العدد والحيوية.

وأشارت إلى أن المركز يقوم بجمع ومعالجة وتخزين عينات دم الحبل السري للأمهات من مستشفيات هيئة الصحة بدبي والمستشفيات الخاصة ومستشفيات أخرى خارج إمارة دبي حيث يتم نقل العينات ومعالجتها ومن ثم تخزينها لمدة (30) سنة في الحاضنات النيتروجينة في درجة حرارة (196) تحت الصفر.

#بلا_حدود