الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021
No Image Info

وزارة الصحة تهيب بالمواطنين والمقيمين ضرورة تجنب السفر

أهابت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بالمواطنين والمقيمين، ضرورة تجنب السفر، نظراً للوضع الحالي لفيروس «كورونا» المستجد وتفشيه في عدة دول.

وقالت وزارة الصحة: إنه في حال تم السفر، فإنه سيتم اتخاذ الإجراءات الوقائية عند العودة من خارج الدولة، وفق تقدير السلطات المختصة، متمثلة في الفحوصات الطبية في المطار، ومن ثم الإبقاء في الحجر الصحي المنزلي لحين التأكد من سلامة المسافر، وفي حال التأكد من الإصابة بالفيروس، فإنه سيتم تطبيق إجراءات العزل الصحي في المنشآت الصحية، وذلك، ضماناً، لسلامته وتجنب مخالطة الآخرين.

ومنذ إعلان منظمة الصحة العالمية لحالة الطوارئ حول العالم، بسبب انتشار الفيروس، اتخذت الإمارات التدابير والإجراءات الاحترازية الصحيحة، اتباعاً للمعايير الصحية العالمية، وتوفير المستلزمات الطبية الوقائية كافة، حتى نجحت في شفاء 5 حالات، بفضل الرعاية الصحية التي وفرتها لجميع الحالات المصابة بفيروس كورونا.

ورغم وجود القلق في نفوس العديد من الأشخاص حول العالم بسبب كورونا، فإن جاهزية دولة الإمارات وأجهزتها قادرة على كبح سرعة انتشار المرض، والتقليل من حدته، وذلك بفضل الجهود المبذولة، والتنسيق المستمر لدى الجهات المعنية، التي تهدف إلى جعل الدولة ملاذاً آمناً، والحياة تسير بصورة طبيعية بالقطاعات كافة.

ومنذ انتشار المرض في جميع أنحاء العالم، باشر القطاع الصحي في الدولة باتخاذ جميع التدابير اللازمة، وتوفير المستلزمات الطبية والوقائية بجانب الكوادر الطبية ذات الكفاءة العالية.

ومن أبرز تلك الجهود، توزيع الدليل الطبي على المنشآت الصحية والحكومية والقطاع الخاص، إضافة إلى القطاعات الأخرى، كالتعليم، والمنافذ، والسياحة، وتوفير غرف العزل في جميع مستشفيات الدولة، فضلاً عن وضع أجهزة الكاشف الحراري على جميع منافذ الدولة الجوية والبرية والبحرية.

وتم تفعيل الفحص المخبري السريع، والإجراءات الرقابية في المنافذ الحدودية، حيث تم إجراء أكثر من 30,000 فحص منذ ظهور الفيروس، وقام القطاع الصحي، أيضاً، بعزل حالات الاشتباه مباشرة، لحين التأكد من الإصابات، وذلك عن طريق تعزيز طرق الرصد والتقصي الوبائي، خاصة للمسافرين والزائرين.

#بلا_حدود