الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

إضافة شارع خامس لحرية الحركة بين دبي والإمارات المجاورة

أضافت شرطة دبي شارع الشيخ زايد إلى الشوارع الأربعة التي حددتها مسبقاً للعبور من إمارة دبي، من دون أن تضبط الرادارات المركبات التي تستخدمه أثناء تقييد الحركة المرورية.

وأوضح مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، العميد سيف مهير المزروعي، أن شرطة دبي أخذت بالاعتبار أن البعض يعملون في دبي، لكنهم يقطنون في إمارات أخرى، لذا حددت لهم 5 طرق مفتوحة للعبور من إمارة دبي، وهي: طريق حتا، وطريق العين، وشارع الإمارات «العابر سابقاً»، وشارع محمد بن زايد وشارع الشيخ زايد، وذلك للاتجاه إلى أبو ظبي وبالعكس.

وبالحديث عن توقف بعض سائقي الشاحنات على جانبي الطريق خوفاً من المخالفة، لفت المزروعي إلى شرطة دبي ألغت حظر الشاحنات، وللسائق حرية التنقل، ولكن هناك شركات خارج دبي يجب أن توعي السائقين، مشيراً إلى أن الشرطة أبلغت الشركات المالكة للشاحنات في دبي بذلك، ودور مالكي الشركات متابعة ما يطرأ من قرارات.

وأشار إلى إصدار قائمة بالأسباب التي يسمح بها الخروج من المنزل، وكذلك الفئات المستثناة من تقييد الحركة أعلن عنها عبر المكتب الإعلامي لحكومة دبي، وهي كل الجهات الحكومية والعاملين في نظام المناوبات والجهات الخدمية والصيدليات والمستشفيات والإعلام وغيرها من الجهات المعلن عنها بشكل واضح وصريح.

وتطرق مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي إلى إلغاء المخالفات التي رصدت في أول يوم من تقييد الحركة وهو القرار الذي اتخذ بمكرمة من القيادة العليا نظراً للظروف الحالية، معرباً عن أمله في تعاون الجمهور والابتعاد عن تجاوز القانون، لأن ثمة مخالفات سترصد في هذا الشأن، وسترسل تلك المخالفات، التي تبدأ من 2000 درهم، للجمهور عبر الهاتف.

#بلا_حدود