الخميس - 24 سبتمبر 2020
الخميس - 24 سبتمبر 2020
تعقيم 75% من المناطق السكنية والتجارية والصناعية وسكن العمال في دبي. (الرؤية)
تعقيم 75% من المناطق السكنية والتجارية والصناعية وسكن العمال في دبي. (الرؤية)

تعقيم 75% من المناطق السكنية والتجارية والصناعية وسكن العمال في دبي

بعد 3 أسابيع من الجهود المستمرة في عمليات البرنامج الوطني للتعقيم أكد دفاع مدني دبي أنه تمت تغطية 75% من المناطق السكنية والصناعية والمنشآت التجارية ومناطق سكن العمال.

وأكد مساعد المدير العام للإطفاء والإنقاذ في الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي مدير اللجنة التنفيذية لمواجهة فيروس كورونا العميد خبير علي حسن المطوع أن التعامل مع الجائحة مسؤولية مجتمعية وليس فقط جهة معينة، وقال إن الدفاع المدني جهاز خدمي منوط به حماية الأرواح وتقديم الخدمات لجميع أفراد المجتمع من كافة الجنسيات

وأوضح المطوع عبر برنامج «خليك بالبيت» إن دور الدفاع المدني للتعامل مع جائحة كورونا هو العمل وفق المنظومة للإدارة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي وقال إنه وفق اللجنة يناط بدفاع مدني دبي دوران رئيسيان، فضلاً عن الأدوار المعهودة.

ويتجلى الدور الأساسي في توعية الفئات العمالية وكما هو معروف فدبي مدينة اقتصادية تتنوع أنشطتها التجارية التي تتطلب عمالة كثيرة تعد من نسيج المجتمع في دبي، وأوضح المطوع أن دبي فقط تضم أكثر من 190 ألف عامل ويفوق عدد المجمعات السكنية 1200 مجمع سكني على مستوى دبي، وجميع تلك المجمعات بنيت وفق أعلى معايير الأمن والسلامة

وقال المطوع «لقد كان دورنا رفع الوعي الوقائي والتدابير الاحترازية لتلك الفئات، أما الدور الثاني فقد كنا الشريك الأساسي في برنامج التعقيم الوطني، كون أجهزة الدفاع المدني منتشرة في كل المراكز وتمتلك أفضل الآليات للتعامل مع منظومة التعقيم على مستوى إمارة دبي خاصة والدولة عامة».

ونوه العميد علي المطوع بأن جزءاً من مهام الدفاع المدني هو التعامل مع المواد الخطرة والوباء والتطهير، والحكومة وضعت الممكنات للتعامل مع التطهير وأهمها توفر الكادر المؤهل وثانياً الآليات التخصصية المتوفرة مسبقاً.

وأشار المطوع إلى أنه في الدفاع المدني «دائماً يتم التخطيط للسيناريوهات مسبقاً ودائماً عندما يتم التخطيط تعتمد أسوأ السيناريوهات في التعامل، وهنا يجب توفر الممكنات للتعامل مع السيناريوهات وبالتالي عملنا مسبقاً لتوفير الممكنات من آليات وكادر بشري مؤهل».

%75 نسبة المناطق التي تم تعقيمها في دبي

ومن جهة أخرى قال مدير إدارة الشؤون الفنية ورئيس فريق التعقيم الخاص في الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي العقيد سليمان عبد الكريم البلوشي إن نسبة المناطق التي تم تعقيمها وفق الخطة الموضوعة مسبقاً للدفاع المدني في دبي بلغت 75% من المناطق السكنية والصناعية والمنشآت التجارية ومناطق سكن العمال، ونوه بأن بعض الآليات تم تعديلها في دفاع مدني دبي لتلائم طبيعة عمل التعقيم.

وأفاد بأن معظم أفراد الجمهور ملتزمون بقرار البقاء في المنازل، الأمر الذي ساهم في إنجاز المهام التي يقوم بها الدفاع المدني بسرعة أكبر وسهولة.

وقال إن هناك 3 أنواع من الآليات التي تقوم بعملها الراجلة والأخرى التي تؤدي العمل أثناء سيرها وفق طبيعة المناطق والأحياء.

متابعة عمليات التعقيم ونظام 24/7

ومن جهته أفاد نائب مدير إدارة العمليات في الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي الرائد عبيد مبارك المنصوري بأن الدور الذي تقوم به إدارة العمليات هو إدارة العمليات للأزمات والكوارث التي تتبع للجنة العليا للأزمات والكوارث، كما تتابع بدقة عمليات التعقيم وحظر التجوال للوقاية من المرض والإشراف على عمليات نقل الحالات وتشخيص كل الأماكن المخصصة لها بواسطة سيارات مجهزة لهذا الغرض.

وقال: «نتابع في غرفة العمليات والتحكم التي تضم كل الجهات من خط الدفاع الأول منظومة الوقاية والسلامة التابعة لنظام 24/7 لغرفة التحكم والسيطرة في الإدارة العامة لدفاع مدني دبي وهو نظام إلكتروني يضن سلامة جميع المباني في الإمارة من الحريق».

وأكد المنصوري أن «نسبة العمل تضاعفت عن السابق ولم يقتصر عمل الدفاع المدني على إطفاء الحرائق وإنقاذ الأرواح بل عهدت إلينا عمليات التعقيم ومراحل التوعية لثكنات العمال بطرق التنظيف والتعقيم جنباً إلى جنب مع الجهات الأخرى».

وأكد أن كل فرق الخط الأول لمواجهة كورونا تلقى دعماً لا محدود من القيادة وهو الحافز للعمل، إضافة إلى التزام الجمهور الذي حفز الفرق للقيام بكل ما تستطيع من إنجاز، فضلاً عن وجود وسائل الإعلام لنقل الرسائل التوعوية.

#بلا_حدود