الأربعاء - 03 يونيو 2020
الأربعاء - 03 يونيو 2020
No Image

الموارد البشرية والتوطين: لا أجر لمن انتهت إجازته السنوية ولم يباشر العمل

استقبلت وزارة الموارد البشرية والتوطين 3 تساؤلات خلال الأيام القليلة الماضية تخص منظومة الرواتب في القطاع الخاص في ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وتركزت تلك الاستفسارات حول قانونية دفع الرواتب للمقيمين العالقين في بلدانهم بسبب كورونا بعد وقف الطيران، وتأخر شركات القطاع الخاص عن دفع رواتب شهر مارس، وإجراءات الوزارة للتعامل مع مؤسسات وشركات القطاع الخاص التي تؤخر رواتبها.

وفي التساؤل الأول، قال أحد مسؤولي شركات القطاع الخاص إن لديه عاملاً سافر إلى موطنه قبل اندلاع أزمة كورونا لكنه لم يتمكن من العودة في موعده بسبب توقف حركة الطيران، متسائلاً: هل يترتب علي دفع راتبه خلال تلك الفترة؟

وأجابت الوزارة بأن الفترة الواقعة بين انتهاء الإجازة السنوية ومباشرة العمل مرة ثانية غير مدفوعة، لافتة إلى أنه وبما أن العامل لن يتمكن من الرجوع وكانت إجازته السنوية مدفوعة فإن فترة ما بعد الإجازة تعتبر غير مدفوعة.

وفي تساؤل ثانٍ، حول تأخير رواتب شهر مارس وأبريل عن بعض موظفي الشركات، طالبت الوزارة العمال المتضررين بالتقدم بشكاوى رسمية على صاحب العمل في حال تأخر الرواتب عن موعد الاستحقاق، حاثة العمالة المتضررة على استخدم قنوات التواصل الذكية للوزارة في طرح مشكلاتهم فيما يخص عدم دفع الرواتب منذ أشهر أو تأخرها أو استقطاعها دون إبداء أسباب أو اتفاق مع العامل.

وبينت الوزارة أنه في حال تأخر الرواتب عن موعد الاستحقاق يحق للعامل التقدم بشكوى على جهة العمل، مشددة على أن تقديم شكوى «راتبي السرية» يكون عن طريق موقع الوزارة أو عن طريق التطبيق الذكي أو عن طريق مركز الاتصال 80060.

وفي استفسار ثالث، حول الإجراءات التي تتخذها الوزارة في حق الشركات التي لا تلتزم بدفع رواتب عمالها، قالت الوزارة إن عدم دفع رواتب العمال عن طريق نظام حماية الأجور سيتسبب في وقف المنشأة، مشيرة إلى ضرورة التزام منشآت القطاع الخاص بسداد أجور العاملين من خلال نظام حماية الأجور وفقاً لعقود العمل المبرمة بين الشركة وعمالها وفي مواعيدها.

وقالت الوزارة إنه لا يحق لصاحب العمل تخفيض الراتب أو إعطاء العامل إجازة بدون مرتب إلا بعد الحصول على موافقته وتوقيعه على الملحق المؤقت الذي وفرته الوزارة.

ووفرت وزارة الموارد البشرية والتوطين صيغة تعاقدية محددة التواريخ توثق حقوق العمالة في القطاع الخاص على خلفية اتفاق العمال مع شركاتهم الخاصة بسبب التأثيرات الحالية لفيروس كورونا، حيث يبدأ سريان الملحق الإضافي للتعاقد اعتباراً من تاريخ توقيع طرفي العمل (ممثل النشأة والعامل) وذلك إلى نهاية التاريخ المحدد الذي يتفق عليه الطرفان أيضاً.

#بلا_حدود