الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021
No Image Info

حصر معلمي المدارس الحكومية ممن غادروا الدولة دون موافقة رؤسائهم

وجهت وزارة التربية والتعليم إدارات المدارس الحكومية لحصر المعلمين الذين غادروا الدولة خلال أزمة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» دون علم إدارات مدارسهم، أو موافقة مسبقة من رؤسائهم المباشرين، وذلك وفق تعميم صادر عن قطاع العمليات المدرسية.

وأرفقت الوزارة مع تعميمها استمارة تفصيلية لحصر المعلمين المشار إليهم تضمنت اسم المعلم ورقم الأوركل الخاص به والمدرسة التابع لها، إضافة إلى المادة التي يدرسها.

كما ركزت الاستمارة على معرفة نصاب كل معلم من الحصص الدراسية، والاستعلام عن مستوى أداء جميع المعلمين العالقين لمهام أعمالهم المسندة إليهم ومدى مشاركتهم في التعليم عن بعد من خارج الدولة، إلى جانب تحديد تاريخ مغادرتهم للدولة.



وطالبت الوزارة في التعميم ذاته إدارات المدارس الحكومية بإعادة استمارة الحصر متضمنة البيانات المطلوبة بشكل تفصيلي إلى القطاع المعني بديوان عام الوزارة خلال يومي عمل.

جاء ذلك ضمن الإجراءات التي تتخذها الوزارة حالياً للوقوف على كل التفاصيل المتعلقة بأزمة إيقاف رواتب المعلمين العالقين ببلدانهم ويعملون بنظام التعليم عن بُعد من خارج الدولة، رغم التزامهم بنصاب الحصص المعتمد.

ومن المقرر رفع مذكرة إدارية بكل التفاصيل المتعلقة بتلك الأزمة إلى وزير التربية والتعليم المهندس حسين بن إبراهيم الحمادي، مطلع الأسبوع المقبل للوقوف على كل التفاصيل واتخاذ اللازم.

من جهة أخرى، تعتزم الوزارة إجراء دراسة موسعة تحت عنوان «نموذج لتدريب المعلمين عن بعد في دولة الإمارات العربية المتحدة»، داعية إلى تضافر كل الجهود لإنجاحها.

وتهدف تلك الدراسة إلى تحديد الكفايات والحاجات اللازمة للمعلمين، لتمكينهم من تحقيق أهداف التدريب عن بُعد التي تسعى الوزارة إلى تحقيقها في ظل التوجهات التطويرية والرؤية المستقبلية المرسومة.

ودعت الوزارة مديري النطاقات المدرسية إلى تحديد مستوى الكفايات التي من المفترض أن يكون عليها المعلمون، والحاجات التي يجب أن توفرها الوزارة من وجهة نظرهم الاستراتيجية كقادة لهم دور أساسي في صناعة القرار.

واشترطت أن تتوافق عمليات تحديد مستوى الكفايات مع أهداف التعليم عن بعد الذي يرتبط مع تحقيق أهداف التدريب عن بعد والتي تعتبر منظومة واحدة تهدف إلى الارتقاء بمستوى الطالب الإماراتي.

وخصصت الوزارة لمديري النطاق رابطاً يتضمن عدة أسئلة للإجابة عليها بمنتهى الدقة، مؤكدة أن ما سيتم تقديمه من معلومات يمثل مدخلاً أساسياً في توجيه التدريب للمرحلة القادمة.

#بلا_حدود