الاثنين - 20 مايو 2024
الاثنين - 20 مايو 2024

219 طلعة جوية لتلقيح السحب خلال النصف الأول من العام الجاري

219 طلعة جوية لتلقيح السحب خلال النصف الأول من العام الجاري
أعلن المركز الوطني للأرصاد عن تنفيذ طائراته 219 طلعة جوية لتلقيح السحب خلال النصف الأول من العام الجاري شملت أغلب مناطق الدولة وتم خلالها استخدام 4841 شعلة من إنتاج مصنع «الإمارات لتحسين الطقس» التابع للمركز، إضافة إلى 419 شعلة عبر المولدات الأرضية.

وأكد مدير المركز الوطني للأرصاد رئيس الاتحاد الآسيوي للأرصاد الجوية الدكتور عبدالله أحمد المندوس، أنه وتنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة في دولة الإمارات بضرورة ضمان موارد مائية آمنة ومستدامة، حرص المركز الوطني للأرصاد على لعب دور ريادي في هذا المجال عبر تنفيذ عمليات الاستمطار المرتكزة على أسس علمية وتقنية مدروسة مسبقاً.

وأضاف: «كانت دولة الإمارات من أول معتمدي تقنيات وعمليات تلقيح السحب على مستوى المنطقة، حيث استطاع المركز الوطني للأرصاد عبر شبكة شركائه محلياً وعالمياً أن يرسخ مكانته الرائدة في هذا المجال، استناداً إلى ما يمتلكه من بنية تحتية متطورة، واستراتيجية بحث وتطوير متميزة، وإشرافه على برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار الذي استطاع استقطاب أبرز الباحثين والمؤسسات البحثية العالمية المتخصصة في تطوير هذا المجال العلمي الهام، فضلاً عن مصنع الإمارات لتحسين الطقس، الذي يزوّد المركز بمنتجات تلقيح السحب عالية الجودة».


ويستند المركز الوطني للأرصاد في عمليات الاستمطار التي ينفذها على مستوى الدولة، إلى شبكة رادارات جوية متطورة ترصد أجواء الدولة على مدار الساعة، تتبعها غرفة عمليات متخصصة ومرتبطة بفريق تنفيذي مكون من طيارين وفنيين قادرين على التجاوب السريع مع معطيات السحب القابلة للاستمطار وتنفيذ العمليات بدقة وكفاءة عالية.