الاحد - 09 أغسطس 2020
الاحد - 09 أغسطس 2020
تصوير: عيسى البلوشي.
تصوير: عيسى البلوشي.

مراكز جديدة لفحص «كورونا» بالليزر قبل دخول أبوظبي.. والاختبار مجاني لهذه الفئات

تتوقع الشركة العالمية القابضة، التوسع بتطبيق تقنية (DPI) القائمة على استخدام أشعة الليزر للكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19، وذلك بعد افتتاح مركز لفحص «كورونا» في منطقة غنتوت لتسهيل دخول القادمين إلى أبوظبي.

وعلمت «الرؤية» أنه يجري التجهيز حالياً لافتتاح مزيد من مراكز الفحص المعتمدة على تقنيات فحص عينات الدم بالليز بالقرب من منافذ الإمارة ومنها منفذ مدينة العين في وقت قريب.

تصوير: عيسى البلوشي.

من ناحيته، قال رئيس الاستراتيجية والنمو في الشركة العالمية القابضة (IHC) والتي تتبعها شركة طموح للرعاية الصحية مجرية الفحوصات، بيتر أبرام، إن الاختبارات الفورية الجديدة ستستخدم فقط لعبور حدود أبوظبي، مشيراً إلى أن الفحوصات مجانية لكبار السن الذين يبلغون من العمر 60 عاماً فما فوق ولأصحاب الهمم، بينما يبلغ كلفتها 50 درهماً لباقي أفراد المجتمع.

وبين أنه بمجرد وصول المتعامل إلى مركز الفحص (الخيمة) يتم مسح الإصبع بالكحول ثم أخذ عينة من الدم (بالوخز) ووضعها على شريحة تدخل إلى آلة ومن ثم تظهر النتائج في غضون ثوانٍ.

تصوير: عيسى البلوشي.

وأضاف أبرام: يتم أخذ عينة من الدم باستخدام إبرة وخز تشبه تلك المستخدمة لمرض السكري ومن ثم اختبار عينة الدم باستخدام تقنية الليزر وإذا كان هناك خلل في الخلايا الخاصة بكوفيد-19 ينتج عنها صورة وتدل تلك الصورة على أن نتيجة التحليل إيجابية أو سلبية.

ولفت إلى أن الاختبارات الفورية تستخدم حالياً على منفذ أبوظبي، لكنه من المتوقع أن تجري قريباً في المطارات ومراكز التسوق، مشيراً إلى أن دقة التحليل تصل إلى أكثر من 90%، وسيتم توسيع خيمة الفحص الحالية في غنتوت والحفاظ على التباعد الاجتماعي في جميع الأوقات للحد من فرص الإصابة بالعدوى.

تصوير: عيسى البلوشي.

وتعتمد تقنية DPI المبنية على الليزر، على فحص عينات من الدم وقراءة شكل الخلايا فيها لتحديد خلال ثوانٍ، وجود التهابات مثل التي يحدثها فيروس كوفيد-19، كما يعتمد نظام التشخيص في الجهاز المبتكر في الإمارات تقنية الذكاء الاصطناعي المتقدم في تحليل الصور وفقاً لمقياس دقيق جداً.

وأضحى الحل متاحاً أمام الراغبين في دخول أبوظبي بإجراء فحص الليزر بتقنية DPI للفيروس عند النقاط المحددة، وسيُسمح لمن تظهر نتيجة فحصه بهذا الجهاز سلبية بالدخول، أما من كانت نتيجة فحصه إيجابية، فسيخضع لفحوصات مسحة الأنف PCR والخاصة باكتشاف فيروس كوفيد-19 في نفس الموقع، قبل أن يُطلب منه العودة إلى محل إقامته وعدم المخالطة حتى ظهور النتيجة.

تصوير: عيسى البلوشي.

#بلا_حدود