الثلاثاء - 18 مايو 2021
الثلاثاء - 18 مايو 2021
No Image Info

6 خطوات للحصول على نسخة ورقية من شهادة طلبة الـ12

حدَّدت وزارة التربية والتعليم 6 خطوات لحصول طلبة الصف الثاني عشر بالمدارس الحكومية والخاصة المطبقة للمنهاج الوزاري بمسارَيه العام والمتقدم على نسخة ورقية من شهاداتهم الدراسية، وذلك لغرض الاستخدام خارج الدولة.

وتمثلت تلك الخطوات في الدخول على الموقع الإلكتروني الخاص بوزارة التربية والتعليم، والتقديم على خدمة تصديق الشهادات الدراسية تعليم عام، إضافة إلى اختيار النسخ الأصلية لعام 2020.

وبعد الانتهاء من اختيار النسخ الأصلية يتم تعبئة البيانات وإرفاق النسخ المطلوبة، ومن ثم تحديد الإمارة والمنطقة لتوصيل الشهادة إلى طالبها، لتأتي بعد ذلك خطوة دفع رسوم الخدمة المقدرة بـ15 درهماً، إضافة إلى رسوم الدفع الإلكتروني، وأخيراً إرسال إشعار للمتعامل برقم الطلب.

وفي سياق متصل تعكف حالياً وزارة التربية والتعليم على مراجعة التظلمات والشكاوى التي تقدَّم بها طلبة من الصف الثاني عشر بمختلف مساراته التعليمية بهدف إعادة النظر في درجاتهم النهائية للعام الدراسي المنصرم 2019 ـ 2020.

ومن المقرر أن تمتد عمليات المراجعة والتدقيق التي يجريها فريق من قطاع الامتحانات والتقييم بالوزارة للطلبات الواردة من طلبة بمدارس حكومية وخاصة مطبقة للمنهاج الوزاري حتى الخميس الموافق 23 يوليو الجاري.

ووفقاً لتعميم صادر لذلك الشأن، حصلت «الرؤية» على نسخة منه.. ألزمت الوزارة مديري المدارسورياض الأطفال، بخطوات وتعليمات الشكاوى والتظلمات، والتي تضمنت تسجيل الشكوى بالدخول على الرابط المخصص لذلك ( https://parentsshare.moe.gov.ae/complain) وإدخال رقم الطالب ورقم الهوية،والتقدم في 3 مواد دراسية كحد أقصى للتظلم.

وأفادت الوزارة بأنه سيتم الرد على المتعاملين خلال 5 أيام عمل من تاريخ تقديم الطلب، لافتة إلى أهمية التزام الطلبة بالتسجيل في الفصول الصيفية الذكية إلى أن يتم موافاة الإدارات المعنية بالإجراءات المطلوب اتباعها.

وأوضحت أنها فتحت باب التظلمات ومراجعة درجات المواد لنهاية العام الدراسي 2019 ـ 2020، تحقيقاً لمبدأ تعزيز الشفافية والمصداقية، مشيرة إلى عدم تردد جميع الحالات الاستثنائية والخاصة للمراجعة بهدف رفع ملاحظاتهم حتى يتم النظر والبت فيها، وذلك لتحقيق العدالة في التقييم وفق قواعد الاحتساب المعتمدة.

من جهة أخرى تعمل حالياً الوزارة على حصر معلمي الدراما ممن تتجاوز أعمارهم 50 عاماً، إذ أفادت بعض النطاقات المدرسية خلال الأيام القليلة الماضية، بعدم وجود معلمي دراما تتجاوز أعمارهم الـ50 عاماً ضمن مدارسها الحكومية.

وحرص مديرو النطاقات على إرفاق إحصاءات تفصيلية لمعلمي الدراما المشار إليهم، تتضمن جميع بياناتهم المطلوبة، وذلك بهدف استخدامها من قِبل الإدارة المختصة وقت الحاجة.

#بلا_حدود