الجمعة - 14 أغسطس 2020
الجمعة - 14 أغسطس 2020

إطلاق مبادرة «بين أهلكم» للمقيمين في مدينة الإمارات الإنسانية

أطلقت مؤسسة ميثاء بنت أحمد آل نهيان للمبادرات المجتمعية والثقافية بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وبالتزامن مع عيد الأضحى المبارك مبادرة «بين أهلكم» التي تستهدف رسم الابتسامة وإدخال الفرحة في نفوس المقيمين في مدينة الإمارات الإنسانية بأبوظبي.

وتتضمن المبادرة العديد من الأنشطة بدأت أولى فعالياتها قبيل عيد الأضحى المبارك بتوزيع هدايا ومستلزمات المواليد الجدد الذين ولدوا في وطنهم الثاني الإمارات خلال فترة تواجد أمهاتهم بالدولة، إلى جانب توزيع الهدايا على كل الأطفال المقيمين في مدينة الإمارات الإنسانية، تضمنت ألعاباً تم إشراكهم في اختيارها وملابس العيد التي تمت مراعاة أعمارهم فيها.

وقالت الشيخة ميثاء بنت أحمد بن مبارك آل نهيان، رئيسة المؤسسة: «يترقب الأطفال العيد في شوق ولهفة، ودائماً ما يخططون له ولاستقباله والاحتفال به وتجهيز مستلزماته من الألعاب والملابس الجديدة والحلوى، وفي ظل ظروف محاربة فيروس كورونا، حرصت المؤسسة على إدخال الفرح والبهجة في نفوس المقيمين في مدينة الإمارات الإنسانية، والتأكيد لهم على عدم الشعور بالغربة وأنهم بين أهلهم».

وأضافت أن المبادرة ركزت على فئة الأطفال بشكل خاص لأن السرور الذي يدخله العيد في قلوب الكبار، يمنح الأطفال أضعافه وتمثل الألعاب والملابس الجديدة والهدايا مفتاح الفرح بالنسبة لهم، وتسهم المبادرة أيضاً في تنشئتهم على حب الخير والتسامح والعطاء والمشاركة المجتمعية الإيجابية.

وأكدت الشيخة ميثاء بنت أحمد بن مبارك آل نهيان أن المؤسسة حرصت على تطبيق جميع التدابير والإجراءات الوقائية خلال توزيع الهدايا على الأطفال وأمهات المواليد حديثي الولادة حفاظاً على الصحة العامة، مشيرة إلى تعقيم جميع الهدايا، وإجراء فحص «كورونا» للمتطوعين في المؤسسة الذين ساهموا في توزيع الهدايا وإقامة الفعاليات في المدينة الإنسانية.

#بلا_حدود