السبت - 26 سبتمبر 2020
السبت - 26 سبتمبر 2020

مليون درهم من «الشارقة الخيرية» لدعم «سلام لبيروت»

قدمت جمعية الشارقة الخيرية مليون درهم لصالح مؤسسة القلب الكبير دعما لمبادرة «سلام لبيروت»، التي أطلقتها قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مؤسسة القلب الكبير، لمؤازرة الشعب اللبناني الشقيق وتوفير الإغاثة العاجلة لضحايا الانفجار المأساوي الذي ضرب العاصمة بيروت في 4 أغسطس الجاري.

وثمن الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي رئيس مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية جهود قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي في إطلاق مبادرة «سلام لبيروت»، مشيراً إلى أنه ليس غريباً على سموها إطلاق مثل هذه الحملات التي تعبر عن المعاني الإنسانية الجليلة، وتؤكد على تأصل قيم العطاء والإخاء في مجتمع دولة الإمارات بقيادته الرشيدة وأفراده الخيرين من المواطنين والمقيمين على أرضه.

وقال: «إنه بالنيابة عن جميع شركائنا المتبرعين حاولنا المساهمة في حملة (سلام لبيروت) ولو بجزء بسيط وثقتنا كبيرة في وصول الحملة لأهدافها من خلال الدعم اللامحدود الذي ستحظى به من قبل القيادة الرشيدة والمحسنين من المواطنين والمقيمين».

#بلا_حدود