الجمعة - 21 يناير 2022
الجمعة - 21 يناير 2022
 المشروع السكني سيخضع للإشراف المباشر من قبل هيئة الطرق والمواصلات. (وام)

المشروع السكني سيخضع للإشراف المباشر من قبل هيئة الطرق والمواصلات. (وام)

مشروع سكن لثلاثة آلاف سائق حافلات عامة في دبي

اعتمدت هيئة الطرق والمواصلات بدبي مشروع توفير سكن لعدد 3000 من سائقي الحافلات العامة في الإمارة، ممن تنطبق عليهم اشتراطات التسكين المعتمدة لدى الهيئة، وذلك للمساهمة في إسعادهم وتوفير سبل الراحة لهم وتحقيق الاستدامة الصحية، بما يضمن الاستمرارية في تحقيق الكفاءة التشغيلية بقطاع النقل بالحافلات.

وسيخضع هذا المشروع السكني للإشراف المباشر من قبل الهيئة، استناداً إلى المعايير والاشتراطات المعتمدة في دبي.

وتفصيلاً، قال مدير إدارة شؤون السائقين بمؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات عبدالله إبراهيم المير: «تولي الهيئة اهتماماً بالغاً لتوفير بيئة مريحة ومتكاملة للسائقين، وذلك من خلال توفير سكن ملائم وبالقرب من مقار عملهم، بما يضمن توفير وقت كافٍ لهم يمكن استغلاله للراحة البدنية، أو القيام ببعض الأنشطة الرياضية أو قضاء بعض الأمور الخاصة، الأمر الذي يسهم في إسعادهم ويعزز قدرتهم العملية وأداءهم المهني، وبالتالي تحسين نتائج كفاءة العملية التشغيلية».


وأضاف أن الهيئة تسعى إلى تلبية الاحتياجات السكنية للسائقين بما يضمن لهم مزيداً من سبل الراحة ويمنحهم العيش في بيئة اجتماعية مريحة، كما سيتم في هذا المشروع تقديم أفضل الحلول السكنية المتاحة، من خلال توفير المرافق اللازمة ومتطلبات الرعاية الصحية، وغيرها من ضروريات الحياة اليومية بمواقع استراتيجية بالقرب من محطات إيواء الحافلات بمنطقة القصيص والخوانيج والعوير والروية، لتسهيل عملية التنقل والوصول إلى مقار العمل بوقت وجيز.

وتابع المير: حرصاً من الهيئة على انتقاء واختيار أفضل المباني السكنية للسائقين، فقد تم وضع معايير واشتراطات فنية بهذا الخصوص وفقاً لأفضل الممارسات العالمية، حيث تم الأخذ في الاعتبار ضرورة أن تضم المباني السكنية جميع المرافق الاجتماعية الضرورية، بالإضافة إلى وجود ملاعب وأجهزة رياضية، بما يحفزهم على ممارسة الرياضة والحفاظ على لياقتهم البدنية الصحية، لتمكنهم من أداء مهامهم على أكمل وجه وبما يعزز أولويات الهيئة لإسعاد المتعاملين، ويسهم في تحقيق رؤيتها في (تنقل آمن وسهل للجميع).