الاثنين - 26 أكتوبر 2020
الاثنين - 26 أكتوبر 2020
No Image

45 طالباً إماراتياً من جامعة أبوظبي متطوعون في «لأجلك يا سودان»

تطوعت 30 طالبة و15 طالباً في جامعة أبوظبي من مواطني الدولة، لاستقبال تبرعات الأفراد العينية والنقدية ضمن مبادرة «لأجلك يا سودان» التي أطلقتها الجامعة بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ورعاية مجموعة اللولو العالمية تخفيفاً من معاناة الأسر المتضررة جراء الفيضانات في السودان.

ويعكف الطلبة على تجهيز الصناديق بالمواد الغذائية والملابس والأدوات الشخصية وتنظيم التبرعات بكافة أشكالها إلى حين إرسالها للمتضررين، موضحين أن استقبال التبرعات العينية مستمر حتى الثامنة من مساء اليوم الأحد.

ودعت الجامعة الراغبين في التبرع لزيارة الحرم بأبوظبي، مبينة أنه بإمكان من يتعذر عليه الحضور الشخصي، المساهمة بالتبرع عبر الرابط https://emiratesrc.ae، والذي سيتاح لمدة أسبوعين لاستقبال التبرعات النقدية.

ووفرت الجامعة صناديق خاصة لاستقبال التبرعات بالتنسيق مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بحيث يمكن التبرع بالطعام الجاف مثل الأرز، العدس، التمر، الشاي، القهوة، السكر والملح وغيرها، إلى جانب حليب الأطفال والصابون، والملابس بشرط أن تكون بحالة جيدة.

وأوضح المدير التنفيذي للعلاقات المجتمعية بجامعة أبوظبي سالم الظاهري أن المبادرة تترجم الحرص على الالتزام بالمسؤولية الاجتماعية ليس محليّاً فحسب وإنما تجاه الإخوة في كل مكان، مشيراً إلى أن الحملة جزء لا يتجزأ من الجهود المتواصلة لتوفير الدعم للمجتمعات محليّاً وإقليمياً.

وأكد نائب الأمين العام للشؤون المحلية في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي راشد مبارك المنصوري أن الحملة تأتي ضمن الجهود الإنسانية المبذولة على مستوى الدولة، لدرء الآثار التي خلفتها السيول والفيضانات في السودان، مضيفاً أن الهيئة ترحب دائماً بمبادرات شركائها الإنسانيين في الدولة، بمجالات التضامن الإنساني مع ضحايا الكوارث والأزمات، ما يجسد تفاعل أبناء الإمارات مع القضايا والأحداث التي تتأثر بها الشعوب من حولهم.

وحضر المبادرة السفير السوداني لدى الدولة محمد أمين الكارب، وممثلون عن مكتب الأمين العام للهلال الأحمر الإماراتي، وبطلة تحدي القراءة العربي في دورته الأخيرة هديل أنور من السودان.

#بلا_حدود