الاحد - 28 فبراير 2021
Header Logo
الاحد - 28 فبراير 2021

جواهر القاسمي توجّه بتجهيز غرفتي عمليات بمستشفى لعلاج السرطان في بيشاور

بتوجيهات قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة القلب الكبير، المؤسسة والرئيسة الفخرية لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، خصص «صندوق أميرة» التابع للجمعية والمؤسسة، 4.4 مليون درهم لشراء وتركيب معدات لغرفتي عمليات في مستشفى ومركز أبحاث شوكت خانوم التذكاري للسرطان في مدينة بيشاور الباكستانية، بهدف المساهمة في توفير أحدث تقنيات جراحة الأورام للأشخاص الذين يعانون من السرطان.

وجاءت توجيهات سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، بعد الزيارة التي قامت بها إلى جمهورية باكستان الإسلامية نهاية شهر فبراير الماضي، شملت مجموعة من مؤسسات ومنظمات العمل الإنساني ومنها مستشفى ومركز أبحاث شوكت خانوم التذكاري للسرطان.

ويتولى «صندوق أميرة» تنفيذ التجهيزات المقرر الانتهاء منها في شهر ديسمبر المقبل، لتكون الغرفتان مهيأتين لإجراء عمليات جراحية لمرضى السرطان بأحدث المعدات والأدوات لنحو 2500 مريض سنوياً، لتساهم في المشروع الإنساني الضخم لمستشفى ومركز شوكت خانوم في مدينة بيشاور، الذي يتحمل نحو 75% من قيمة العلاج المقدم للمرضى بمختلف احتياجاتهم الطبية.

وأوضحت رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء مرضى السرطان سوسن جعفر، أن المشروع يسهم في دعم وتعزيز إمكانيات المستشفى، ويعزز من خدماتها التي تقدم أفضل العمليات الجراحية لآلاف المرضى سنوياً، وفي الوقت نفسه يعكس تكامل العمل المؤسسي في إمارة الشارقة .

بدورها، أشارت مديرة مؤسسة القلب الكبير مريم الحمادي إلى أهمية التعاون بين مؤسسات إمارة الشارقة من أجل تنفيذ مشاريع تنموية إنسانية لها أثر مستدام في المجتمعات حول العالم، مؤكدةً أن هذا التعاون يجسد روح وثقافة المجتمع الإماراتي وموروثه الأخلاقي النبيل، كما يرسخ أسس العلاقات الإنسانية بين المجتمعات ويعزز تعاونها في سبيل توفير الرعاية عالية الجودة لأبنائها.

وأعرب المدير التنفيذي لمستشفى ومركز أبحاث شوكت خانوم التذكاري الدكتور فيصل سلطان، عن تقدير إدارة المستشفى لمبادرة صندوق أميرة، مشيراً إلى أن التعاون في مجال العمل الإنساني والشراكة في تخفيف آلام المرضى وتوفير احتياجاتهم الصحية يجسد الصورة الأرقى للعلاقات الإنسانية بين الشعوب.

#بلا_حدود