الخميس - 26 نوفمبر 2020
الخميس - 26 نوفمبر 2020
No Image

لطيفة بنت محمد تهنئ الشيخة هند آل مكتوم بجائزة المرأة العربية

هنأت حرم سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، راعية جائزة الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم لإبداعات الطفولة والمنبثقة عن جمعية النهضة النسائية بدبي، حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم رئيسة جائزة الشيخة لطيفة بنت محمد، بمناسبة حصولها على جائزة المرأة العربية في العمل الإنساني.

وقالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، إن تكريم المقام السامي لسمو «أم الجود» الوالدة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم لاقى أهله، وتظل إسهامات سموها وتواصلها الدائم في العمل الإنساني والخيري والاجتماعي شاهداً على ذلك.

وأضافت أن الوالدة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم أسهمت بعطاء غير محدود وسخاء يتجاوز كل الحدود بتمكين المرأة الإماراتية على مختلف المستويات، وخاصة في مجالات الإبداع والابتكار والتفوق والتميز وريادة الأعمال، ورئاستها ومساندتها لجائزة الشيخة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة خير برهان ودليل على صدق القول، وكذلك احتضانها ودعمها لبنك الإمارات للطعام باعتباره أول منظومة إنسانية غذائية تعزز من الأمان الغذائي لمستحقيها من بوابات العمل الإنساني الخالص.


وأضافت: بوركت خطوات «أم الجود» نحو العطاء الإنساني وإعادة البسمة والفرح والأمل للشفاه المحرومة.

وأشارت سمو الشيخة لطيفة إلى أن حملة الـ10ملايين وجبة التي انطلقت برعاية وتوجيهات من سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم بصمة مضيئة على جدار الإنسانية وتاريخ إنساني خالص مكتوب في صفحات الخير والعطاء والجود بمداد من ذهب، مشيرة إلى أن جائزة المرأة العربية في العمل الإنساني لم يأت من فراغ بل كان محصلة إنجازات سموها المشرقة في ساحات العطاء والكرم والسخاء باعتبارها «أم الجود».

وقالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم «إننا حقيقة سعداء بهذا التكريم الرفيع والذي بحق وتجرد وشفافية لاقى أهله، لأنها سيدة العطاء الإنساني ونصيرة المرأة والطفولة والأمومة والأسرة، ولا شك أن هذا التكريم وهذا الوسام مفخرة لنا وتأكيد صريح لعطائها الأخضر في رياض الإبداع الإنساني، وقليل من كثير في حقها الكبير إنها (أم الجود) على مر الأزمنة».
#بلا_حدود