الجمعة - 27 نوفمبر 2020
الجمعة - 27 نوفمبر 2020

حاكم الشارقة يتفقد مشروعَي استراحة السحب وقرية أبوالكيزان البحرية بخورفكان

تفقّد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، اليوم الخميس، سير الأعمال في مشروعَي استراحة السحب، وقرية أبوالكيزان البحرية بمدينة خورفكان.

وبدأ سموه جولته التفقدية بزيارة مشروع استراحة السحب، حيث اطلع على مخططات مراحل تنفيذ الاستراحة التي تقع على ارتفاع 580 متراً فوق سطح البحر، وكافة الخدمات التي ستتضمنها بما فيها المبنى الدائري المميز، الذي سيُبنى على شكل دائرة بقطر 30 متراً، لإعطاء واجهة بانورامية لمدينة خورفكان من مدخلها الذي يتزين بالنوافير مروراً بمختلف مناطقها وشاطئها المميز، وحتى نهايتها بمنطقتَي حصي والحراي.



وسيحتوي المبنى على مطعم مع الكافتيريا والمرافق الخدمية الأخرى بالإضافة إلى مواقف تتسع لأكثر من 90 سيارة وغيرها من الخدمات.

واستمع سموه إلى شرح من مستشار دائرة التخطيط والمساحة المهندس صلاح بن بطي المهيري، حول كافة المرافق وآليات تنفيذ المشروع، بما يضمن عدم الإضرار بالبيئة وتوفير ما يحتاجه الزائر من مرافق وخدمات.

ويتضمن المشروع طريقاً مخصصاً للصعود إلى الاستراحة بطول 5.63 كم تتوفر به كافة المعايير الآمنة، من حيث درجات الميل والانحدار ومساحات الأمان في أكتاف الطريق.



وتتوفر على الطريق استراحتان إضافيتان، الأولى على ارتفاع 253 متراً والثانية 480 متراً، إضافة إلى مجموعة من المرافق الخدمية والإطلالات البانورامية.

ووجّه سموه بإعداد مشروع متكامل للزراعة المتدرجة على امتداد طريق الاستراحة بالكامل، كما وجّه بالعمل على دراسة المزيد من المرافق الخدمية والسياحية التي يمكن تنفيذها.

وانتقل بعدها صاحب السمو حاكم الشارقة للوقوف على مشروع قرية أبوالكيزان البحرية، الواقعة في الجنوب الشرقي من مدينة خورفكان على الجبال الممتدة إلى داخل مياه المحيط، المستوحى في تصميم مبانيه ومرافقه وطرقاته من قرية ريوماجيوري الإيطالية.



وأوضح المهندس صلاح بطي المهيري لصاحب السمو حاكم الشارقة من خلال مجموعة من الصور والرسومات والمخططات التوضيحية، أن المشروع ينقسم إلى جزأين: الأول مطل على البحر في مساحة تقريبية تصل إلى 60 ألف متر مربع، ويتضمن مجموعة المباني الملحقة بمطاعم ومحال وغرف فندقية ومساكن خاصه، تحوي في مجملها إطلالات على البحر ومعابر وممرات تربطها بالخدمات المتوفرة في القرية، فضلاً عن وجود مرفأ وناد لليخوت ومسابح بإطلالات خلابة.

وتتخذ القرية شكلاً حلزونياً ومُدرّجاً بما يتناسب مع شكل الجبل الذي ستقام عليه، والذي يمر في وسطه وادٍ سيُستخدم ممره كجادة تقام المباني حواليه.



أما الجزء الآخر من المشروع وهو الأكثر ارتفاعاً يقع في مساحة تقريبية تقدر بـ30 ألف متر مربع، ويحوي متاجر ومطاعم ومباني فندقية ذات طابع خاص ومميز، تتناسب مع إطلالة البحر وارتفاع الجبل.

كما تفقّد صاحب السمو حاكم الشارقة خلال جولته بمدينة خورفكان، العديد من المشاريع التنموية لقطاعات البنى التحتية والقطاع البيئي والسياحي.

#بلا_حدود