الخميس - 26 نوفمبر 2020
الخميس - 26 نوفمبر 2020

انطلاق المؤتمر الافتراضي الدولي الأول للصحة النفسية

بدأت اليوم الخميس، أعمال المؤتمر الافتراضي الدولي الأول للصحة النفسية الذي تنظمه وزارة الصحة ووقاية المجتمع، بالشراكة مع «مودسلي هيلث» العالمية، وبدعم من شركة «لندبيك الخليج»، تحت شعار «حقبة جديدة في استجابة الصحة النفسية» ولمدة 3 أيام.

ويعقد المؤتمر بحضور متخصصين وخبراء محليين وعالميين في الصحة النفسية، من دول عدة منها الإمارات وكندا والمملكة المتحدة والدانمارك وعمان والكويت.

ويناقش المؤتمر مجموعة من الأوراق العلمية التي تتناول تأثير الصدمات على تطور مشاكل الصحة النفسية لدى الأطفال والشباب، والآثار النفسية والاجتماعية والسلوكية لجائحة «كوفيد-19» على الأطفال والمراهقين والأشخاص المصابين بالإعاقة الذهنية، وتحديات الصحة النفسية أثناء الجائحة وكيفية التغلب عليها.


ويسلط المؤتمر الضوء على التجارب المحلية والدولية في التطبيب النفسي عن بعد، والأساليب العلاجية الافتراضية في علاج سوء استخدام المؤثرات العقلية، بالإضافة إلى مواضيع مهمة كالإدمان والأمراض الفيروسية المتنقلة عن طريق الدم، واضطرابات الأكل لدى الأطفال والمراهقين، وأمراض الخرف والخرف المبكر، وتشخيص وعلاج الذهان الثانوي الناجم عن أمراض الصرع.

وأكد مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية الدكتور يوسف محمد السركال، أن المؤتمر يمثل قيمة مضافة حقيقية في مجال الصحة النفسية، حيث تحفل أجندة المؤتمر بمحاور حيوية تتناسب مع المستجدات والتطورات العالمية بعد «كوفيد-19»، بمشاركة فاعلة من خبراء في الصحة النفسية وكبار الممارسين الإكلينيكيين والأكاديميين، وذلك ضمن خطط الوزارة لتنظيم فعاليات افتراضية بمستوى دولي، وبناء شراكات إقليمية وعالمية في التطبيب النفسي عن بعد، وتنمية وتأهيل الكوادر الطبية والفنية بمجال الصحة النفسية، وذلك في إطار تنفيذ البرنامج الوطني للصحة النفسية لتحقيق التمكين الاجتماعي والنفسي والمهني للمرضى، وتعزيز وتطوير برامج الصحة النفسية الوقائية والكشف المبكر عن الأمراض النفسية.

ولفت إلى جهود الوزارة في مجال تطوير البحوث العلمية والدراسات والنشر في المجلات العالمية المتخصصة بالصحة النفسية، بالإضافة لتطوير نظم المعلومات في الصحة النفسية وإعداد قاعدة بيانات إحصائية وطنية شاملة للصحة النفسية، لدعم الاستمرارية وجودة الرعاية الصحية لأفراد المجتمع.

من جانبها، أشارت مديرة إدارة الرعاية التخصصية الدكتورة منى الكواري، إلى أن تنظيم هذا المؤتمر يأتي في إطار سلسلة الفعاليات التي أطلقتها الوزارة، تزامناً مع حملة الأسبوع العالمي للصحة النفسية في شهر أكتوبر الجاري، والتي تهدف إلى إذكاء الوعي بقضايا الصحة النفسية وتعبئة الجهود من أجل دعمها، والحد من الوصمة المجتمعية، علاوة على توجيه مزيد من الاهتمام لاحتياجات أفراد المجتمع من الرعاية الصحية النفسية خلال «كوفيد-19».

وأكدت رئيسة المؤتمر مديرة مستشفى الأمل للصحة النفسية الدكتورة آمنة تركي آل علي، أن المؤتمر يستقطب عدداً من أشهر خبراء الصحة النفسية للمشاركة في جلسات الحوار، التي سوف تستعرض مستجدات البحوث في الطب النفسي بمختلف تخصصاته، مثل: الصحة النفسية للبالغين وكبار السن والأطفال والمراهقين وعلاج وتأهيل الإدمان والإعاقة الذهنية والطب النفسي الشرعي وغيرها من المواضيع المهمة.

وسيتمكن المشاركون في المؤتمر من دخول المعرض الافتراضي المتوافر على الموقع الإلكتروني الخاص بالمؤتمر، والذي يمنح الفرصة للمشاركين للاطلاع على خدمات الصحة النفسية التي تقدمها وزارة الصحة ووقاية المجتمع، والأنشطة التوعوية بالصحة النفسية والمبادرات المجتمعية التي أجريت في عام 2020.

#بلا_حدود