الثلاثاء - 24 نوفمبر 2020
الثلاثاء - 24 نوفمبر 2020
No Image

«العالمي للتسامح والسلام» يشيد بتصريحات غوتيريش حول التطرف وكراهية الآخر

أشاد المجلس العالمي للتسامح والسلام، بتصريحات الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، التي ذكر فيها أن العنصرية وكراهية الأجانب ومعاداة السامية وكراهية الإسلام، تسمم المجتمعات، ويجب مواجهتها في كل مرة وفي كل مكان.

وقال رئيس المجلس أحمد بن محمد الجروان، في بيان له بهذا الشأن، إن «العالمي للتسامح والسلام» يدعم بقوة تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة، ويؤكد أهمية مواجهة العنصرية والتطرف وكراهية الآخر بمختلف الطرق، لا سيما التثقيفية والتوعية منها، وهو ما يعمل عليه ومن أجله المجلس العالمي للتسامح والسلام، من خلال حشد ودعم الجهود الداعية إلى نبذ ومواجهة هذه الأفكار الهدامة والمسمومة، والتي من شأنها تأجيج الصراعات وافتعال الأزمات، وإشعال نيران الصراعات في المجتمعات وبين الدول.

وأكد الجروان أن المجلس يدعم بقوة كل توجهات الأمم المتحدة من أجل نشر التسامح والسلام، ويسعى دوماً للعمل معها ومع منظماتها المعنية، من أجل بذل كل الجهود الممكنة على الأصعدة الدبلوماسية والبرلمانية والثقافية والتعليمية كافة، وفي مجال الإعلام، بهدف مواجهة العنصرية والتطرف ونشر المحبة والتسامح والسلام حول العالم، وزرع ثقافتها لدى الأجيال حتى ننعم جميعاً بمستقبل عالمي أكثر تعايشاً وتسامحاً وسلاماً.
#بلا_حدود