الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021
No Image Info

منال بنت محمد: الاحتفال بيوم العلم دعوة للحفاظ على مكتسبات الوطن والبناء عليها

قالت حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، إن الاحتفال بيوم العلم يمثل دعوة للحفاظ على المكتسبات والبناء عليها، لتحقيق مزيد من الإنجازات وصولاً لأهداف خطة الـ50 عاماً القادمة، بأن تكون الإمارات في مقدمة دول العالم في المجالات كافة.

وأضافت سموها أن الإمارات استطاعت في فترة وجيزة، قياساً بأعمار الدول، أن تقدم للعالم تجربة نموذجية في النهضة والتطور والوحدة والتسامح والتعايش بين مواطنين ومقيمين، ينتمون لثقافات وجنسيات مختلفة من كل أرجاء العالم، مع الحرص على دعم الجهود الدولية لتحقيق التنمية المستدامة، وكل ما فيه صالح البشرية مجتمعياً وعلمياً واقتصادياً وإنسانياً.

جاء ذلك بمناسبة احتفال مؤسسة دبي للمرأة بيوم العلم، حيث تم رفع علم الدولة في تمام الساعة الـ11 صباح اليوم الثلاثاء (3 نوفمبر)، تزامناً مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، مقاليد الحكم في الدولة، وتلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

وتم رفع علم الإمارات أمام المقر الرئيسي للمؤسسة وسط مشاعر الفرحة والحب بين الموظفات والاعتزاز، بما حققته الإمارات من إنجازات تغطي كافة ربوع الدولة بمختلف القطاعات، وعبرن عن اعتزازهن بالقيادة الرشيدة التي عملت على تسخير كافة الإمكانات، لتوفير الحياة الكريمة للشعب الإماراتي مواطنين ومقيمين، والوصول بالدولة إلى مكانة مرموقة عالمياً.

وبهذه المناسبة، رفعت سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة وإلى (أم الإمارات) سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، مؤكدةً سموها على رمزية هذه المناسبة التي تؤكد الاعتزاز بالقيم والثوابت الأصيلة لدولة الإمارات والولاء للقيادة الرشيدة، والالتفاف حولها لمواصلة مسيرة التقدم والازدهار في شتى المجالات.

وقالت سموها إن رفع علم الإمارات عالياً في وقت واحد بجميع المؤسسات والوزارات والهيئات والمدارس، وفوق البيوت والمباني والميادين في وقت واحد يعكس روح التلاحم التي يعيشها أبناء الوطن والمقيمون والاعتزاز بعلم الدولة ورمزيته في التعبير عن وحدة وسيادة الدولة وتنشئة الأجيال الجديدة على التمسك بالقيم الإنسانية والحضارية التي غرسها المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والآباء المؤسسون وتعزيز الوعي لديهم بقدسية العلم والحفاظ عليه عالياً شامخاً.

#بلا_حدود