الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021
No Image Info

«دبي للأمن الإلكتروني» يطلق خطة حماية البنية التحتية الحيوية للمعلومات

أعلن مركز دبي للأمن الإلكتروني، الشريك الرسمي الآمن لحكومة دبي، أمس الأربعاء، في مؤتمر جايسك الذي يجري بالتزامن مع أسبوع جيتكس السنوي، عن مبادرة البنية التحتية الحيوية للمعلومات، والذي يلتقي فيه أبرز خبراء الأمن الإلكتروني الإقليميين والعالميين وصناع التكنولوجيا.

وتهدف المبادرة لتعريف أهم الخدمات الحيوية في دبي والأنظمة الداعمة لها، وذلك لحماية البنية التحتية المعلوماتية، والتي من شأنها ضمان استمرارية أعمال الخدمات الرئيسية في الإمارة.

وقال المدير العام لمركز دبي للأمن الإلكتروني يوسف الشيباني: «يحرص مركز دبي للأمن الإلكتروني على وضع كافة الأطر والخطط الاستباقية لضمان استمرارية الأعمال والخدمات التقنية تحت كافة الظروف، بما يضمن استدامة الأعمال والخدمات الحكومية الحيوية في الإمارة، وتأتي هذه المبادرة كداعم رئيسي لهذه الأهداف، والتي تضمن استمرارية الأنظمة الإلكترونية ومرونتها في الفضاء الرقمي، والذي يدعم تطلعاتنا في المستقبل الرقمي».


وألقت مسؤولة التراخيص بمركز دبي للأمن الإلكتروني عائشة محمد، عرضاً لتعريف أهداف ونتائج المبادرة: «يحدد هذا المشروع بالتعاون مع الجهات الحكومية، أهم الخدمات التي تقدمها القطاعات الحيوية في الإمارة والأنظمة الداعمة لها، وذلك لحمايتها من المخاطر السيبرانية وضمان استمراريتها تحت كافة الظروف الطارئة، بالإضافة إلى تعريف الترابط بين تلك الخدمات والأنظمة على مستوى كافة القطاعات والجهات الداعمة لها، وسيساعد هذا المشروع على توفير مستوى أعلى من الأمن الإلكتروني لتلك الخدمات الحيوية».

وأوضحت أن البنية التحتية الحيوية للمعلومات هي الأصول المعلوماتية التقنية التي تدعم استمرارية تقديم الخدمات والوظائف الحيوية في إمارة دبي.
#بلا_حدود