الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
رويترز.

رويترز.

«صحة دبي»: الإمارات اختارت لقاحات كورونا على أسس علمية دقيقة

أكدت هيئة الصحة بدبي، أن جميع اللقاحات تخضع لاختبارات مشددة، وتمر بعدة مراحل من الاختبارات من ضمنها «السريرية» قبل الموافقة على استخدامها، وأن الإمارات اختارت لقاحات (كوفيد-19) هذه على أسس علمية دقيقة، وحرصت على توفير اللقاحات المستوفية لكافة شروط السلامة والأمان.

وأضافت الهيئة في إرشادات أعدتها بمناسبة بدء حملة التطعيم بلقاح كوفيد-19 الذي أنتجته شركتي «فايزر- بايو إن تك»، أن اللقاح وسيلة آمنة وفعالة تحمي من أمراض خطيرة يمكن الوقاية منها، من خلال اللقاحات التي تقوم بتحفيز الجسم لبناء مقاومة لعدوى معينة، وتقوية وتدريب جهاز المناعة لتكوين أجسام مضادة.

وأشارت إلى أن اللقاحات تعمل على تحفيز الجهاز المناعي دون الإصابة بالمرض، كما تعمل بطرق مختلفة توفر جميعها الحماية ضد المرض، على سبيل المثال: عند الحقن باللقاح (المحتوي على مواد بروتينية من الفيروس) يتعرف عليها الجسم كأجسام غريبة ويبدأ بإنتاج الأجسام المضادة، حيث تتكون ذاكرة في الجهاز المناعي للشخص ضد هذه الأجسام، ويبدأ بمحاربة الفيروس إذا دخل الجسم مرة أخرى.

أولوية التطعيم

وحول أهمية أخذ اللقاح، أكدت الهيئة أن اللقاحات حالياً تعد أفضل الحلول الآمنة والفعالة للسيطرة على جائحة كوفيد-19 ومنع انتشار الفيروس، لحماية أنفسنا والمجتمع بشكل عام، وأنه يفضل إعطاء اللقاح لأكبر نسبة من المجتمع لتحقيق المناعة الكافية والمطلوبة لمنع انتشار كورونا، ولكن يتم إعطاء اللقاح للأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، أو الأشــخاص المعرضين لمضاعفات خطيرة ناجمة عن الإصابة بالفيروس، ثم الانتقال لشرائح المجتمع الأخرى، نظراً لمحدودية إنتاج اللقاح عالمياً.

وأوضحت أن المستهدفين باللقاح في المرحلة الحالية فئتان هما: الأكثر عُرضة للإصابة بمضاعفات المرض وتضم: كبار المواطنين، وأصحاب الأمراض المزمنة، وأصحاب الهمم، أما الفئة الثانية هم الأشخاص الأكثر تعاملاً مع حالات مرضى كوفيد-19 وتضم: أفراد خط الدفاع الأول بالقطاعين الحكومي والخاص، والموظفين في الوظائف الحساسة والحيوية.

فئات مستثناة



وأكدت الهيئة استثناء 6 فئات من أخذ لقاح كوفيد-19 هم، الحوامل، والمرضعات، والمصابون بأمراض نقص المناعة، والأطفال دون سن 18 سنة، والنساء اللواتي يخططن للحمل خلال الفترة القريبة (3 أشهر من أخذ اللقاح)، ومن لديهم حساسية من أي لقاح أو طعام أو دواء أو مادة أو كان الشخص يحمل حقنة الأدرينالين التلقائية، وأنه في كل الأحوال على الشخص إبلاغ الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها والأدوية التي لديه حساسية منها.

وحددت 7 خطوات لرحلة المتعامل لأخذ اللقاح هي: التسجيل لأخذ اللقاح من خلال تطبيق الهيئة الذكي، واستقبال رسالة نصية بالتوجيهات والنصائح في حال استيفاء معايير أخذ اللقاح، والتأكد من قراءة نموذج الإقرار بالموافقة، وعند الوصول لمركز أخذ اللقاح سيتم فحص العلامات الحيوية، وأخذ الجرعة الأولى من اللقاح، ثم الانتظار لمدة 20 دقيقة بعد تلقي اللقاح، ووصول رسالة نصية قصيرة بشهادة التطعيم وموعد الجرعة الثانية بعد 15 دقيقة من انتهاء رحلة أخذ اللقاح، تفيد بأن الجرعة الثانية بعد 21 يوماً من تاريخ الجرعة الأولى.

معلومات ضرورية

وشددت الهيئة على ضرورة إبلاغ الطبيب بمعلومات حول 6 محاور قبل أخذ اللقاح وهي، وجود أي أعراض مرضية كالحمى، التاريخ المرضي كالسكري وأمراض القلب والشرايين وغيرها، ووجود أي ردة فعل تحسسية لأي لقاح من عدمه، أو طعام، أو دواء، أو مادة أو كنت تحمل حقنة الأدرينالين التلقائية، وإذا كانت المرأة حاملاً أو تخطط للحمل خلال الثلاثة أشهر المقبلة، وإذا كانت مرضعة، وإذا كان الشخص من أصحاب أمراض ضعف أو نقص المناعة.

وحول طريقة أخذ اللقاح وعدد جرعاته، قالت «صحة دبي» إن اللقاح يُعطى في عضلة اليد العليا، وإنه من الضروري الالتزام بموعد الجرعة الثانية حسب الوقت المحدد حتى يكون اللقاح فعالاً، وإن اللقاح يحتاج لمدة أسبوع بعد أخذ الجرعة الثانية ليكون فعالاً ويوفر المناعة اللازمة.

ورداً على تساؤل حول إعطاء اللقاح مرة واحدة في الحياة، أوضحت الهيئة أنه من المبكر جداً تحديد مدة فاعلية هذا اللقاح، وسوف يتم الإعلان عن فترة فاعليته عند توفر المعلومات بهذا الخصوص.

أعراض جانبية



وذكرت «صحة دبي» أنه من الطبيعي أن تكون هناك أعراض جانبية بسيطة خلال الأسبوع الأول بعد تلقي اللقاح، وهذه الأعراض شائعة عند أخذ أي نوع من أنواع اللقاحات، لكنها تنحصر بين 7 أنواع من الأعراض المحتملة، قد يظهر أحدها أو بعضها أو لا يظهر أي منها، وهي: الألم أو تورم أو احمرار في موضع الحقن، أو ارتفاع درجة حرارة الجسم، أو الشعور بالتعب والصداع، والرعشة، والقيء والإسهال، وآلام في المفاصل، وآلام في العضلات.

وأوصت الهيئة بتناول خافض الحرارة (باراسيتامول) عند الشعور بالأعراض الجانبية الخفيفة والمعتدلة، واستخدام كمادات باردة لتخفيف الألم عند موضع الحقن، أما عند الشعور بأعراض شديدة أو استمرار الأعراض الخفيفة والمعتدلة لمدة أطول بالرغم من استخدام (باراسيتامول)، فيجب حجز موعد مع (طبيب لكل مواطن) عن طريق التطبيق الذكي للهيئة، أو الاتصال بمركز الاتصال الموحد بالهيئة على رقم 800342، وفي حالة حدوث حالة طارئة يجب التوجه إلى أقرب مركز صحي أو مستشفى.

ولفتت انتباه متلقي اللقاح لأي أعراض جانبية قد تطرأ عليهم، والالتزام بالتعليمات الصادرة من الطبيب، وبالموعد المحدد لأخذ الجرعة الثانية حتى يكون اللقاح فعالاً، مشددة على أن اللقاح هو إحدى الطرق الفعالة لمكافحة جائحة كوفيد-19 وليس الطريقة الوحيدة، لذلك وعلى الرغم من أخذك اللقاح، فمن الضروري والمهم التزامك بجميع الإجراءات الاحترازية، كالحفاظ على مسافة كافية بينك وبين الآخرين لا تقل عن مترين، ونظافة اليدين وغسلهما باستمرار، وارتداء الكمامة بالطريقة الصحيحة.