الاثنين - 19 أبريل 2021
الاثنين - 19 أبريل 2021
هيئة الشارقة للتعليم الخاص.

هيئة الشارقة للتعليم الخاص.

انتظام 19 ألف طالب وطالبة داخل المدارس الخاصة بالشارقة

شهدت المدارس الخاصة في إمارة الشارقة، أمس الأحد، عودة 168 ألفاً و766 طالباً وطالبة إلى الدراسة، وفقاً لمنظومة التعليم المباشر والهجين والتعليم عن بعد، إيذاناً بانطلاق الفصل الثاني للعام الدراسي 2020 – 2021، ضمن جملة من الإجراءات والتدابير الاحترازية، حيث انتظم 19 ألفاً و198 طالباً وطالبة ضمن نظام التعليم المباشر والهجين داخل مدارسهم، فيما بلغ عدد الطلبة في نظام التعلم عن بعد 149 ألفاً و568 طالباً وطالبة.

وتأتي مواصلة المنظومة التعليمية لمسؤولياتها تجاه الطلبة، ثمرة لنجاح التجربة التعليمية، التي بذلت خلالها هيئة الشارقة للتعليم الخاص جهوداً كبيرة، عززت من قدرة الإمارة على مواجهة الأزمات والتحديات، وأكدت دورها ومكانتها التعليمية محلياً وعالمياً، كونها باتت نموذجاً يحتذى في توفير بيئة تعليمية آمنة رغم تداعيات جائحة كوفيد-19.

وأكدت رئيس هيئة الشارقة للتعليم الخاص الدكتورة محدثة الهاشمي، أن الهيئة بمختلف كوادرها الإدارية والفنية بذلت جهوداً كبيرة لتعزيز البيئة التعليمية في المدارس الخاصة التابعة لها، مستفيدة من تجربتها السابقة، التي خاضتها في ظل التداعيات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا.

 محدثة الهاشمي.



وهنأت الطلبة وأولياء الأمور بانطلاق الفصل الدراسي الثاني، مهيبة بهم مواصلة درب الاجتهاد والتفوق والالتزام بالتدابير الاحترازية، لضمان سير العملية التعليمية وانسيابيتها، بما يحقق النجاح والتميز للعملية التعليمية وجميع أطرافها، ويوفر بيئة صحية ومثالية تمكن الطلبة من تلقي تعليمهم في أجواء مواتية ومحفزة.

وأوضح مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص علي الحوسني، أن نجاح المنظومة التعليمية بشقيها، يزيد من مسؤوليات أطراف العملية التدريسية، ويرفع سقف الطموحات، لافتاً إلى أن الجولات الرقابية التي تنظمها الهيئة ستتواصل لضمان التزام الجميع بالتدابير والتعليمات الخاصة بالسلامة العامة، مشيداً في الوقت ذاته بإدارات المدارس وأولياء الأمور والطلبة على حرصهم ووعيهم تجاه البداية السليمة في الفصل الثاني.

وأفادت الهيئة أنها تعمل على توفير بيئة تعليمية لأكثر من 179 ألف طالب وطالبة، يتوزعون على 117 مدرسة خاصة، منهم 68 ألفاً و407 طلاب في المدارس الآسيوية، و738 طالباً وطالبة في المدارس الآسيوية في منطقة الشرقية، و77 ألفاً و987 طالباً وطالبة في المدارس الأجنبية، و2226 في المدارس الأجنبية الشرقية، و29 ألفاً و656 من طلبة المنهاج الوزاري.

 علي الحوسني.



واشترطت ضرورة الالتزام بالإجراءات والاشتراطات الاحترازية والوقائية، مع الأخذ في الاعتبار الالتزام بالفحوصات الدورية ونتائج اختبار سلبي "PCR" للعائدين من السفر، وأخذ تعهد من أولياء الأمور، وفقاً لما ورد في الدليل الإرشادي لإعادة فتح المدارس الخاصة في الشارقة، بعدم إحضار أبنائهم إلى الحرم المدرسي في حالة إصابتهم المؤكدة أو وجود أعراض مرضية لديهم، أو إذا كانوا مخالطين لمصابين، حتى وإن لم تظهر عليهم أعراض الإصابة، إلا بعد مضي فترة الحجر الصحي ومدتها أسبوعين.

وأكدت ضرورة تطبيق الضوابط والاشتراطات التي حددتها «الهيئة» ضمن دليلها الإرشادي الذي تم تعميمه على مختلف المدارس، والذي يتطلب التزام الجميع بالتوافد إلى المدارس ضمن نقاط العبور المحددة، والتباعد ولبس الكمامات والالتزام بالسعة الاستيعابية في الفصول والحافلات المدرسية، والخضوع لقياس درجات الحرارة بشكل يومي، لضمان سلامة الجميع، واستمرار العملية التعليمية بسلاسة.

#بلا_حدود