الأربعاء - 03 مارس 2021
Header Logo
الأربعاء - 03 مارس 2021
No Image Info

تطالب طليقها برد مركبتها وسداد المخالفات.. والمحكمة ترفض الدعوى

قضت محكمة أبوظبي الابتدائية برفض دعوى قضائية رفعتها زوجة على زوجها طالبته فيها برد سيارتها والتي تبلغ قيمتها المالية بالسوق نحو 30 ألف درهم وسداد قيمة المخالفات المرورية التي ارتكبها خلال حيازته للمركبة والبالغة قيمتها 14 ألف درهم، فضلاً عن الرسوم والمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة.

ووفقاً لأوراق القضية بعد أن سلكت الزوجة سبيل التوفيق والمصالحة أقامت دعوى قضائية على زوجها ابتغاء القضاء بإلزامه برد السيارة وكذلك مخاطبة إدارة المرور والترخيص لتحويل المخالفات المرورية والنقاط السوداء على الرمز المروري لزوجها والبالغة قيمتها 14 ألف درهم.

وذلك على سند من قول الزوجة إنها تمتلك مركبة خاصة وخلال فترة العلاقة الزوجية استخدم زوجها مركبتها بحجة أنها لا تحمل رخصة قيادة تخولها قيادة المركبة، وخلال قيامه بقيادة المركبة ارتكب مخالفات مرورية داخل دولة الإمارات بمبلغ وقدره 6200 درهم، ومخالفات مرورية داخل سلطنة عمان بمبلغ وقدرة 7 آلاف درهم فضلاً عن النقاط السوداء، وبعد وقوع الطلاق بينهما طالبته برد المركبة وسداد قيمة المخالفات إلا أنه امتنع عن رد المركبة كما أنه لم يقم بسداد قيمة المخالفات، الأمر الذي حدا بها لإقامة الدعوى.


وقدمت سنداً لدعواها صورة من كشف بالمخالفات صادر من القيادة العامة لشرطة أبوظبي وصورة من بيانات المركبة مسجلة.

في المقابل، مثل الزوج أمام القضاء وقدم براءة ذمة صادرة من القيادة العامة لشرطة أبوظبي ثابت بها أنه لا يوجد مخالفات مرورية على المركبة كما أنه قدم ما يفيد استلام المركبة من قبل زوجته السابقة بموجب محضر استلام الصادر من الادعاء العام بسلطنة عمان، وبناء عليه رفضت محكمة أبوظبي الابتدائية الدعوى.
#بلا_حدود