الاثنين - 01 مارس 2021
Header Logo
الاثنين - 01 مارس 2021
صقر غباش.

صقر غباش.

صقر غباش: 9 فبراير يجسد مرحلة مهمة في تاريخ الإمارات

أكد رئيس المجلس الوطني الاتحادي صقر غباش، أن 9 فبراير يجسد مرحلة مهمة في تاريخ دولة الإمارات بوصول مسبار الأمل إلى المريخ، وبتحقيق حلم وطموح الآباء المؤسسين والقيادة الرشيدة نحو بناء مستقبل مزدهر، بقدرة أولادها وبحكمة قيادتها نحو مستقبل قائم على المعرفة والعلم والعمل الجاد، وإثبات أننا قادرون على المشاركة في بناء التقدم الإنساني.

وبهذه المناسبة التاريخية، رفع رئيس المجلس الوطني الاتحادي باسم جميع أعضاء المجلس، وبكل مشاعر الفخر والاعتزاز، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى القيادة الحكيمة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى شعب الإمارات المخلص الوفي، فقد تحقق الأمل في أن تكون دولتنا من بين فئة قليلة متميزة من دول العالم التي حققت هذا الإنجاز.

وأشار غباش إلى أن مسبار الأمل هو رسالة للثقة والطموح، ورمز للأمل، ومصدر لإلهام أجيالنا القادمة في مشاركتها المتميزة في مسيرة العلم والتكنولوجيا، مؤكداً أن شباب الوطن يستحقون منا جميعاً تحية اعتزاز وفخر وتقدير لهذا الإنجاز، الذي أكد للعالم كله امتلاكهم ثقافة الطموح بغير حدود، وأنهم قادرون على العمل والمشاركة في كل ما يخدم الإبداع والابتكار.


وفي ختام تصريحه، أكد غباش أن المجلس الوطني الاتحادي يشعر بأن ما شارك فيه من استصدار مشروع قانون اتحادي بشأن تنظيم قطاع الفضاء، قد أثمر، بفضلٍ من توجيه القيادة وبعزم أبناء وبنات الإمارات، عن إنجاز حقيقي على أرض الواقع لتصبح الإمارات بذلك أول دولة عربية وإسلامية تُحقق هذا السبق بمسبار الأمل، وبأن تكون لديها تشريعاتٌ تتوافق مع طموحاتها في استمرار مسيرة بناءٍ وتقدم تعلو بها راية الإمارات دائماً في سماء وطن الأمن والأمان والسلام والرخاء.

#بلا_حدود