الثلاثاء - 09 مارس 2021
Header Logo
الثلاثاء - 09 مارس 2021
No Image Info

خطة لخفض وفيات حوادث المرور إلى 3 حالات لكل 100 ألف نسمة العام الجاري

تعتزم وزارة الداخلية العام الجاري بلوغ أعلى مستويات السلامة المرورية وصولاً إلى 3 وفيات لكل 100 ألف من السكان، باعتمادها خطة لجعل الطرق أكثر أماناً، تتضمن تطبيق 4 حملات فصلية للتوعية المرورية الموحدة على مستوى الدولة العام الجاري.

وأوضح مساعد القائد العام لشؤون العمليات، رئيس مجلس المرور الاتحادي اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين، أنه تم إطلاق حملة التوعية المرورية الموحدة الأولى لهذا العام على مستوى الدولة تحت شعار «الانحراف المفاجئ» وتستمر حتى نهاية شهر مارس المقبل نظراً لما يشكله الانحراف المفاجئ من مخاطر على مستخدمي الطريق، حيث يعتبر أبرز الأسباب المؤدية لوقوع الحوادث المرورية.

وأشار إلى أن الحملة الثانية تنطلق من بداية شهر أبريل وتستمر حتى نهاية شهر يونيو تحت شعار «القيادة الوقائية مطلب وهدف»، وتهدف للتأكيد على ضرورة التزام السائقين بتطبيق أنظمة السير والمرور على الطريق، وأن السلامة لا تتحقق إلا بالتعاون مع الآخرين.

أما الحملة الثالثة فتنطلق من بداية شهر يوليو وتستمر حتى 31 أغسطس تحت شعار «صيف مروري آمن» وتركز على السفر براً، سلامة المركبات والإطارات، عدم تجاوز الحمولة الزائدة والصيانة الدورية للمركبة، إضافة إلى التركيز على اختناق الأطفال داخل المركبات.

وتنظم الحملة الرابعة تحت شعار «القيادة الآمنة في الأحوال الجوية المتقلبة» وتنطلق من بداية شهر سبتمبر حتى 31 ديسمبر المقبل.

وسيتابع فريق التوعية المرورية المشكل تنفيذ الحملات والإجراءات المتخذة، لإيصال الرسالة التوعوية إلى كافة فئات المجتمع بالوسيلة المناسبة بالتعاون مع كافة إدارات المرور والدوريات بالدولة وإدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية وهيئة الطرق والمواصلات دبي والشركاء الاستراتيجيين.

#بلا_حدود