السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
No Image Info

‎«صرح زايد المؤسس» يحتفل بالذكرى الثالثة لتدشينه

يحتفي «صرح زايد المؤسس» في أبوظبي اليوم بمرور 3 سنوات على تدشينه ليكون تكريماً وطنياً دائماً للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» واحتفاء بإرثه الملهم وقيمه النبيلة.

وكان الصرح قد تم افتتاحه في 26 فبراير عام 2018 من خلال الكشف عن العمل الفني الذي يتوسط الصرح «الثريا»، وجاء ذلك بالتزامن مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» 2018 «عام زايد» بمناسبة مرور 100 عام على مولد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله».



وشكل الصرح وجهة استثنائية لمجتمع دولة الإمارات، وشهد منذ تدشينه تدفقاً للزوار، حيث أتيحت لهم فرصة التعرف بشكل أعمق على إرث الوالد المؤسس، من خلال العمل الفني المبتكر (الثريا)، والمساحات الخضراء الفسيحة، ومركز خدمات الزوار الذي يضم صوراً وقصصاً عنه طيب الله ثراه.

واكتسب الصرح مكانته بارتباطه بسيرة الشيخ زايد الذي شكلت شخصيته الفذة مصدر إلهام للأجيال، في القيم النبيلة والإرادة والطموح الذي أتاح لدولة الإمارات تحقيق الريادة في مختلف ميادين التقدم حتى صافحت منجزاتها الفضاء.

وواصل «صرح زايد المؤسس»، دوره في إحياء مآثر المغفور له الشيخ زايد، ومسيرته الاستثنائية من خلال جولات افتراضية تم تقديمها «عن بعد» عبر بث حي على منصة الصرح في «إنستغرام»، ضمن الإجراءات الوقائية نظراً للظروف الراهنة.



ويتوسط صرح زايد المؤسس «الثريا»، وهي عمل فني مبتكر يتميز بطابع ديناميكي ثلاثي الأبعاد يظهر ملامح الشيخ زايد من عدة زوايا حول الصرح ومن نقاط المشاهدة المخصصة أيضاً، وقد حصل هذا العمل الفني على المرتبة الأولى لجائزة «كودا» للتصاميم الفنية لعام 2019 عن فئة الأعمال الفنية المؤسساتية، حيث تكرم الجائزة المعترف بها دولياً المشاريع الناجحة والمبتكرة التي تدمج الجانب الفني في التصاميم الداخلية والمعمارية وتصاميم الأماكن العامة.



وسبق أن حاز العمل جائزة «أفضل مشروع إنارة خارجي وداخلي» وجائزة «أفضل مشروع إنارة مبتكرة» 2018، ضمن النسخة الـ13 من «معرض الإضاءة في الشرق الأوسط».

ويبلغ ارتفاع الجناح الذي يحتضن «الثريا» 30 متراً، ويضم 1327 شكلاً هندسياً متناسقاً معلقة على 1110 كابلات، ويزن العمل الفني أكثر من 250 طناً، وتضاء الأشكال الهندسية المتناسقة خلال ساعات المساء لتشكل عملاً فنياً بطريقة تحاكي النجوم في السماء.

ويضم الصرح أنواعاً مختلفة من الأشجار والشتلات والنباتات التي تشكل جزءاً من البيئة الطبيعية الغنية لشبه الجزيرة العربية، والتي تعبر عن حب الشيخ زايد «طيب الله ثراه» للطبيعة.

ونظم صرح زايد المؤسس واستضاف منذ افتتاحه العديد من الفعاليات التي تترجم نهج الوالد المؤسس، كان أبرزها استضافة الحدث الأبرز على مستوى العالم، وهو أعمال «المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية»، والذي وقع خلاله قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف «وثيقة الأخوة الإنسانية»، بحضور أكثر من 400 من قيادات وممثلي الأديان والشخصيات الثقافية من مختلف دول العالم.

كما تم إطلاق «جائزة زايد للأخوة الإنسانية» في عام 2019 في موقع «صرح زايد المؤسس»، وبالتزامن مع توقيع «وثيقة الأخوة الإنسانية» في أبوظبي، كأحد أهم مبادرات تنفيذ وثيقة الأخوة الإنسانية.

وأثبت «صرح زايد المؤسس» حضوره الفاعل وحرصه على المشاركة في المبادرات والفعاليات الوطنية والمجتمعية.

وفي مشهد وطني يترجم رؤى وتطلعات الوالد المؤسس، بين جنبات صرح يحتفي بتلك التطلعات، أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة برنامج «خبراء الإمارات»، إضافة إلى إطلاق كتاب «الشيخ زايد: قرن من الذكريات»، الذي يوثق ذكريات ومقتنيات وصوراً لشخصيات مختلفة مع الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وذلك بتنظيم مبادرة «لئلا ننسى»، إحدى مبادرات «مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان».



ونظمت بعثة الاتحاد الأوروبي لدى الدولة والرئاسة البلغارية والنمساوية للاتحاد الأوروبي، تحت رعاية وزارة الخارجية والتعاون الدولي، معرضاً بعنوان «الشيخ زايد وأوروبا: رحلة» في الصرح.

كما احتضن الصرح فعالية المدن الشقيقة والتي قدمت خلالها كارين بنس، قرينة نائب الرئيس الأمريكي السابق نيابة عن مدينة هيوستن الأمريكية، هدية تذكارية إلى مدينة أبوظبي، فيما قدم الصرح هدية تذكارية عن نموذج لقطعة من الأشكال الهندسية للعمل الفني «الثريا»، وذلك تقديراً للروابط العميقة التي تجمع المدينتين.



واستضاف صرح زايد المؤسس عقد «حلقة شبابية» شارك فيها ضيوف الملتقى العالمي الأول لشباب المجتمعات المسلمة والذي عقد بنهاية عام 2019، كما شهد انطلاق شعلة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص «شعلة الأمل».

ويواصل الصرح دوره من خلال استقبال زواره مجاناً وبشكل يومي من الساعة 9 صباحاً حتى الساعة 10 مساء.

-

#بلا_حدود