الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
نماذج من أفكار الطالبتين.

نماذج من أفكار الطالبتين.

طالبتان تنجزان فكرة آلة نفايات و«حاوية ذكية» لحماية البيئة

أنجزت الطالبتان في الصف الـ11 متقدم بمدرسة الشعلة في عجمان، ياسمين حسام عودة، ودعاء رفيق العليمي، فكرة بحثية باسم «Vending machine»، وهي آلة لأخذ النفايات ومكافأة أصحابها مادياً، إضافة إلى «حاوية ذكية» تعمل وفق منظومة تقنية لجمع النفايات.

تقول دعاء وياسمين، (16 عاماً)، عن الفكرة، إن الأشخاص يقومون بوضع النفايات في الآلة الحديثة، لتقوم الأخيرة بوزنها عبر ميزان زُودت به، ثم تقديرها وفق تطبيق تقني، لتكافئ جامعي النفايات بعائد ذي قيمة مادية، مثل بطاقات لمواقف المركبات أو نقاط للتسوق تدخل في رصيده، وغيرها من الأشياء التي تشجع على النظافة وحماية البيئة والتخلص من النفايات بصورة مختلفة.

دعاء.



دعاء

ياسمين.



ياسمين

وأفادت الطالبتان بأن الفكرة تشجع على إلقاء النفايات بشكل متحضر في مكانها، وجني مكاسب منها، كما أنها تشجع الأطفال أيضاً على فكرة التخلص من النفايات بشكل صحيح ومفيد، ويكون سلوكاً اعتيادياً في المستقبل.

وأشارتا إلى أن بحثهما العلمي يتضمن أيضاً فكرة «حاويات ذكية» صديقة للبيئة ذات خواص جديدة وبأشكال ونماذج مختلفة، منها ما يمكن وضعها تحت الأرض أو بأي مكان في المدن، وتعمل بأنظمة وتقنيات حديثة وتعمل بالطاقة الشمسية، ومزودة بخدمة إنترنت لاسلكي وأجهزة استشعار لرصد وقياس مستوى النفايات، والإبلاغ عن الحاوية عند امتلائها ليتمكن فريق العمل من إفراغها.

وأوضحت ياسمين ودعاء أن الحاويات الحديثة من بينها حاويات توضع خصوصاً للتخلص من النفايات الشخصية التي تستخدم للوقاية من «كوفيد-19»، من كمامات وقفازات ومعقمات وغيرها.

وأضافت الطالبتان، أنهما اجتهدتا في تنفيذ فكرة البحث، ومن خلال مساعدة المشرفة عليهما بالمدرسة، معلمة التصميم والتكنولوجيا داليا العلاك، واستطاعتا أن تنهيا الفكرة كبحث مدروس، فاز بجائزة ضمن مسابقة نفذتها غرفة الشارقة وسط مشاركة العديد من الأفكار والأبحاث، وأنهما على يقين بأن فكرتهم البسيطة قد تساهم في حل الكثير من المشكلات البيئية المستقبلية، والتخلص من النفايات بشكل آمن وبطرق مبتكرة علمية وعملية، من خلال استخدام التشجيع والتحفيز والذكاء الاصطناعي.

No Image Info



ولفتت دعاء وياسمين، إلى أنهما وضعا تصورهما لشكل النفايات وطريقة عملها وأنهما تتطلعان لتبنيها من قبل جهات أو أشخاص للتنفيذ على أرض الواقع.

#بلا_حدود