الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
No Image Info

قريباً.. منصة أكاديمية أبوظبي القضائية متاحة على الهواتف الذكية

كشفت أكاديمية أبوظبي القضائية أنها ستطور قريباً المنصة الخاصة بها ليصبح بالإمكان استخدامها من خلال الهواتف الذكية.

وذكر مدير الأكاديمية سامي الطوخي أن الأكاديمية وضعت خطة محكمة في غصون أسبوع واحد فقط من تاريخ الإعلان عن الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا داخل الدولة، للتعامل مع الجائحة وضمان استمرارية الأعمال.

جاء ذلك خلال الملتقى الإعلامي الـ74 تحت عنوان «أكاديمية أبوظبي القضائية 2020.. تحديات وإنجازات» الذي نظمته دائرة القضاء اليوم الأربعاء عن بعد عبر برنامج «ميكروسوفت تيمز».

وأوضح الطوخي أنه تم تدريب جميع الكوادر العاملة في الأكاديمية بالعمل ليلاً ونهاراً لتحقيق الأهداف المرجوة وتنفيذ الخطة، سواء على المستوى الداخلي من تدريب أعضاء السلطة القضائية أو حتى على المستوى الخارجي فيما يتعلق بأعوان القضاء داخل الدائرة وكافة الجهات الخارجية.

ورداً على سؤال لـ«الرؤية» حول التوسع في استخدام أنظمة الذكاء الاصطناعي في أعمال التدريب بالأكاديمية قال إن استخدام الذكاء الاصطناعي في العمل القضائي بشكل عام وفي أعمال التدريب بشكل خاص ضمن الخطط الرئيسية لدائرة القضاء في أبوظبي، حيث يحظى بأهمية بالغة من القائمين على أعمال منظومة القضاء في الإمارة، كما أن الذكاء الاصطناعي يشكل جزء كبير في مجال التدريب والاختبارات الذاتية عبر منصة الاكاديمية.

وبين أن أغلب البرامج التي تطرحها الأكاديمية مثل التغطية القضائية والمصلحين المعتمدين وكتاب العدل، يتم التدريب عليها باستخدام الذكاء الاصطناعي من خلال جانبين هما الجانب القانوني لاستخدامات الذكاء الاصطناعي بالإضافة إلى الجانب التقني في هذه الأعمال.

وقال الطوخي إن أكاديمية أبوظبي القضائية مؤسسة تعليمية وتدريبية متخصصة في الدراسات القضائية وما يرتبط بها، وتسعى لدعم النظام القضائي بالإمارة من خلال اتباع أفضل النظم في مجال تأهيل وتدريب وإعداد الكوادر القضائية الوطنية وأعوان القضاء، ويمتد عملها في كافة أفرع دائرة القضاء في مختلف النواحي التابعة للإمارة.

وتابع: ولكونها مؤسسة تعليمية وتدريبية متخصصة ذات معايير دولية في التعليم والتدريب القضائي والعلوم المكملة له، فهي تتولى تلبية كل الاحتياجات المعرفية القانونية والتدريب المتخصص لأعضاء الهيئة القضائية والمرشحين للانضمام إلى سلك القضاء وأعوانهم وكافة القانونيين ذوي العلاقة والعلوم الإدارية والتقنية من منظور قانوني ودولي مقارن.

وقال مدير إدارة التفتيش القضائي - عضو مجلس إدارة أكاديمية أبوظبي القضائية المستشار على الشاعر الظاهري إن الأكاديمية تحقق أهدافها في تطوير وتدريب ودعم أعضاء السلطة القضائية، موضحاً أن هناك تنافساً ورغبة شديدة في تقديم طلبات التدريب للأكاديمية من جهات عديدة داخل الدولة.

وذكر رئيس قسم شؤون أكاديمية أبوظبي القضائية موسى إسماعيل أن اختصاصات أكاديمية أبوظبي القضائية تتضمن 14 اختصاصاً رئيسياً، من بينها وضع برامج إعداد وتنمية قدرات أعضاء السلطة القضائية والتي تشمل البرامج الإلزامية المتعلقة ببرامج التدريب «التكوين» الأساسي لأعضاء السلطة القضائية «القضاة» وأعضاء النيابة العامة، وبرامج التدريب التخصصي الإلزامي في حالات التحول من النيابة العامة إلى القضاء أو العكس، والتحول من محكمة أو دائرة قضائية متخصصة إلى أخرى أو من نيابة متخصصة إلى أخرى.

وتابع: كما تتضمن برامج وفعاليات التدريب المستمر لأغراض رفع كفاءة القضاء وأعضاء النيابة العامة والارتقاء بمستوى أدائهم في شتى العلوم القضائية والإدارية والإنسانية والتقنية وغيرها.

ولفت إلى أن الاختصاصات الرئيسية تتضمن برامج إعداد وتنمية قدرات محامي الحكومة وتشمل البرامج الإلزامية المتعلقة بالتدريب «التكوين» الأساسي لمحامي الحكومة، وبرامج التدريب التخصصي الإلزامي في حالات النقل من قسم لأخر داخل إدارة قضايا الحكومة، وبرامج وفعاليات التدريب المستمر لرفع كفاءة محامي الحكومة والارتقاء بمستوى أدائهم في شتى العلوم القانونية والإدارية والإنسانية والتقنية وغيرها.

وأوضح أن الشراكات وبروتوكولات التعاون والاتفاقات الدولية تتم عن طريق الاتفاق مع عضو رابطة المعاهد القضائية لمجلس التعاون الخليجي العربي، وعضو شبكة معاهد التدريب القضائية العربية، وعضو الشبكة العربية الأوروبية للتدريب القضائي، والمدرسة الوطنية للقضاء بفرنسا، وقاعدة خبراء ومدربين أجانب من كافة الدول العربية والأجنبية.

واستعرض المدير الإداري لأكاديمية أبوظبي القضائية راشد الدرمكي أبرز إنجازات الأكاديمية في مجال التدريب القضائي والقانوني خلال عام 2020.

وقال: أجرت منصة أكاديمية أبوظبي الإلكترونية 1232 ورشة عمل عبر القاعات الافتراضية، كما تم تحقيق 2419 ساعد تدريبية بمعدل 242 برنامج ودورة تدريبية، بمشاركة نحو 20 ألفاً و937 شخص استفاد من إجمالي تلك الورش، بلغ عدد الذكور منهم 13 ألفاً و168 ذكراً، والإناث 7 آلاف و769 أنثى، وذلك بنسبة رضا بلغت 93% من إجمالي نسبة المشاركين في الورش.

وبين أنه خلال عام 2019 تم إجراء نحو 115 برنامجاً تدريبياً، وخلال عام 2020 رغم أزمة فيروس كورونا تم إجراء 242 برنامج تدريبي بنسبة زيادة أكثر من 100%.

كما استعرض إنجازات الأكاديمية في المجال التقني والتحول الرقمي حيث بلغ عدد التفاعلات لمنصة الأكاديمية 2 مليون و342 ألفاً و400 تفاعل خلال عام 2020 الأمر الذي يعكس اهتمام المتدربين بالدخول على منصة الأكاديمية والمتابعة بشكل دوري، مبيناً أن هناك 2969 عضواً فعالاً تم تسجيلهم إلكترونياً في منصة الأكاديمية لمتابعة البرامج الإلكترونية، وبناء عليه تم تنفيذ 33 دورة تعليم ذاتي لأعضاء السلطة القضائية وأعوان القضاء، و38 اختباراً إلكترونياً وتوفير أكثر من 1000 مادة عليمة إلكترونية، وذلك بنسبة تحول إلكتروني بلغت 85% من خدمات الأكاديمية.

#بلا_حدود