الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021
صقر غباش.

صقر غباش.

صقر غباش: المرأة الإماراتية نموذج ملهم لجميع النساء على مستوى العالم

أكد رئيس المجلس الوطني الاتحادي صقر غباش الدور الرائد والملهم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات) وسجلها الحافل بالمنجزات ودعمها اللامحدود لمسيرة تمكين المرأة الإماراتية وجهودها العظيمة في مسيرة العمل النسائي في الإمارات ودورها الوطني الرائد والفاعل والمؤثر في إعلاء شأن المرأة الإماراتية، حيث التاريخ سيظل شاهداً على عظيم منجزاتها.

وقال في تصريح بمناسبة يوم المرأة العالمي: «إننا في يوم الثامن من شهر مارس من كل عام نحتفل مع المرأة الإماراتية بإنجازاتها ومساهماتها الفعالة في مختلف مجالات التطور والتنمية بالدولة. ولعل رؤية القيادة الرشيدة في بناء المواطن دون تمييز بين الرجل والمرأة مثل الحاضنة الأساسية في توفير البيئة التشريعية، والاقتصادية، والاجتماعية والثقافية الداعمة لإنجازات وإبداعات المرأة الإماراتية وفى هذه المناسبة لا يسعني إلا أن أشيد وأثمن عالياً دور سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) في تمكين وريادة المرأة الإماراتية من خلال مبادراتها البناءة، وانشغالها الدائم بآفاق تطور المرأة الإماراتية والعربية حتى أضحت نموذجاً يحتذى، وقدوة تهتدي بها المرأة ليس في الإمارات فحسب، وإنما على الصعيدين الإقليمي والدولي. كما أن استراتيجيات الدولة، والخطط الاستراتيجية للمؤسسات المعنية جعلتنا نفاخر بالمراتب العالمية الأولى لدولتنا في مؤشرات المساواة بين الجنسين وفق التقارير الصادرة عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي».

وأضاف «كذلك فإن دور المرأة في رؤى الدولة لاستشراف المستقبل، ومئوية الإمارات 2071 بدا واضحاً في جهوزية المرأة الإماراتية، وقدرتها على الإبداع والتفوق في تصميم وتصنيع وإطلاق مسبار الأمل، حيث بلغت المشاركة النسائية 34% من فريق العمل، وشكلت الباحثات في الفريق العلمي 80% من العدد الإجمالي للفريق ما يؤكد مدى اهتمام القيادة الإماراتية بتفعيل دور المرأة المستحق في صناعة وصياغة مستقبل الدولة. وتجاوبها الفاعل مع متطلبات التقدم».


وقال «في هذه المناسبة يجب أن نستذكر مآثر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ورؤاه الملهمة لدور المرأة الحيوي في بناء الوطن، وإيمانه العميق بقدرتها على أن تكون شريكاً فاعلاً في كل مسارات الحياة على أرض الدولة وعلى ذات النهج تخطو قيادتنا الرشيدة فكانت المرأة من خطوط الدفاع المتقدمة في التعامل مع جائحة كورونا ما أهلها لأن تقدم نموذجاً ملهماً لجميع النساء على مستوى العالم في التعامل مع الكوارث والأزمات».

وجدد تهنئته لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) وكل امرأة وفتاة إماراتية، داعياً المولى عز وجل أن يديم على وطننا الاستقرار والأمن، وأن يبارك جهود قيادتنا الرشيدة في تحقيق ما نصبو إليه من أهداف وطموحات.
#بلا_حدود