الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
No Image Info

«الشارقة للاتصال الحكومي» تستعرض تجارب مؤثري وسائل التواصل

أكد رئيس مجلس الشارقة للإعلام الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي حرص جائزة الشارقة للاتصال الحكومي منذ إطلاقها على تعزيز الوعي بدور الاتصال الحكومي ونقل التجارب المتميزة في هذا المجال، مؤكداً مواصلة الجائزة أهدافها في تقديم كل الدعم لمختلف القطاعات والأفراد بما ينعكس على تطوير منظومة الاتصال الحكومي محلياً ودولياً.

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي نظمها المركز الدولي للاتصال الحكومي التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، اليوم الاثنين افتراضياً، بحضور رئيس لجنة تحكيم جائزة الشارقة للاتصال الحكومي محمد جلال الريسي ومشاركة نخبة من المؤثرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي من دولة الإمارات ومختلف مناطق الوطن العربي.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي: «انطلاقاً من إدراكنا للدور المهم للمؤثرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي تم إدراج فئات جديدة تسهم في دعم الأدوار الهادفة والبناءة المتوافقة مع القيم المجتمعية، التي تعزز مفاهيم التواصل المثمر المسؤول، بما يعود عليهم وعلى المجتمع بالنفع العام».


وأشار إلى أن النسخة الثامنة من الجائزة التي تسعى إلى إضافة المزيد من المخرجات وتعزيز الإنجازات أدرجت فئات جديدة تحاكي فكر التطوير الذي تتبناه إمارة الشارقة، وتستهدف تكريم المبدعين في شتى المجالات.

واستعرضت ورشة العمل التي قدمتها مديرة المركز الدولي للاتصال الحكومي جواهر النقبي بعض فئات الجائزة التي تم استحداثها، منها فئة «أفضل شخصية مؤثرة عبر التواصل الاجتماعي» التي تستهدف الوطن العربي وتمنح للمؤثرين بشكل إيجابي عبر منصات التواصل الاجتماعي في المجالات المختلفة ممن حققوا تواصلاً مثمراً مع الجمهور وساهموا في تعزيز المفاهيم والأفكار التي تعود بالنفع على الفرد والمجتمع.

ونقلت الورشة تجارب مؤثري وسائل التواصل الاجتماعي المشاركين بها، واستعرضت أدوارهم في تعزيز الوعي المجتمعي بالعديد من المواضيع والقضايا ومساهماتهم في دعم البرامج الحكومية لإيصال رسائلها التوعوية ومساندة جهودها.

وتأتي هذه الورشة ضمن سلسلة الورش التعريفية بجائزة الشارقة للاتصال الحكومي التي يجري تنظيمها عن بُعد، للتعريف بالاستراتيجية الجديدة للجائزة وأبرز التعديلات على بعض فئاتها وآلية المشاركة والجمهور المستهدف.

#بلا_حدود