الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
No Image Info

3 تصنيفات للمدارس الخاصة وفق 5 مجالات تحدد نقاط القوة والضعف

خاطبت وزارة التربية والتعليم مديري مدارس خاصة في الإمارات الشمالية، من خلال مديري النطاق، بضرورة كتابة تقارير تتضمن مستوى التصنيف الخاص بتلك المدارس والتي حددتها بثلاثة مستويات، جيد أو متوسط أو ضعيف مع ذكر نقاط القوة والضعف والتحديات التي تواجه كل منشأة، وتزويدها بها غداً الأربعاء.

وحددت الوزارة 5 مجالات يتم بناءً عليها تصنيف تلك المدارس تتعلق بالقيادة المدرسية والشؤون الأكاديمية وجودة الحياة وشؤون الطلبة والخدمات المدرسية والبنية التحتية والتكنولوجية.

وتضمنت المعايير الفرعية للتصنيف في القيادة المدرسية، جودة القيادة وتأهيل القيادة والتواصل، وفي الشؤون الأكاديمية، جودة التعليم والتعلم والتحصيل الدراسي وتمكين المعلمين والدعم الأكاديمي وأداء المعلمين، وفي جودة الحياة وشؤون الطلبة، تسجيل الطلبة وسلوكهم والحضور والانصراف وتطبيق لائحة السلوك والمنهل.


كما تضمنت المعايير الفرعية التي يجب كتابتها في التقرير عن المدارس، في مجال الخدمات المدرسية، المبنى المدرسي، والحافلات المدرسية، والإشراف العام، واستقرار الهيئة التدريسية والإدارية وبيانات العاملين، وفي مجال البنية التحتية والتكنولوجية، تناولت المعايير الفرعية بالمختبرات والشبكات والمكتبات وغرف مصادر التعليم.

وأكدت الوزارة أهمية أن تتناول كتابة التقارير نقاط القوة التي تميزت بها المدارس خلال فترة التعليم «عن بُعد» والمشاكل التي واجهتها المدرسة خلال هذه الفترة، بما يختص بالتعليم والتعلم، والممارسات العامة من قبل النطاق، مع تصنيف المدارس وفق المستويات الثلاث.

وكانت الوزارة رصدت الأيام الماضية عدداً من الملاحظات والتحديات التي تواجه بعض المدارس الخاصة في الدولة تتعلق بالجوانب التعليمية والإدارية والبنية التحتية بالإضافة للحاجة لورش تدريبية وتأهيلية ولقاءات متخصصة لتأهيل الكوادر، ومن بينها عدم أهلية عدد من الكوادر الإدارية للعمل في تلك المدارس وضعف القيادة لدى إدارات المدارس وضعف عام في أداء المعلمين في المواقف الصفية مع ضعف استجابة وتقبل المعلمين للملاحظات في الزيارات الصفية أيضاً.