الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
No Image Info

«مجلس مكافحة المخدرات» يعتمد مستهدفات مؤشرات الأداء

اعتمد مجلس مكافحة المخدرات مستهدفات مؤشرات الأداء لإدارات وأقسام مكافحة المخدرات واللجان الوطنية العليا التابعة للمجلس لسنة 2021، بما يتناسب مع اتجاهات جرائم المخدرات في الدولة ويتوافق مع تطلعات والأهداف الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات.

جاء ذلك خلال الاجتماع الثالث للمجلس لعام 2021، والذي عقد صباح اليوم بتقنية الاتصال عن بعد وترأسه الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس مكافحة المخدرات على مستوى الدولة، بحضور مدير عام مكافحة المخدرات الاتحادية، نائب رئيس المجلس العميد سعيد عبدالله السويدي، ورؤساء اللجان الوطنية العليا المنبثقة عن المجلس، وعدد من المسؤولين وكبار الضباط ومديري مكافحة المخدرات بالدولة.

وتم خلال الاجتماع الاطلاع على جهود التحقيقات في تتبع المتحصلات المالية المتأتية من تجارة وترويج المخدرات، واستهدافها بهدف تجفيف منابع هذه التجارة المسمومة وضبط المتورطين بها، واستعراض التحديات والمقترحات والتوصيات، لدعم تلك التحقيقات وإنجاحها.

وناقش المجلس مقترحات العلاج من إدمان المخدرات وإعادة التأهيل حسب الممارسات العالمية الناجحة التي تدعو المؤسسات الوطنية والمجتمع الأهلي لدعم علاج مدمني المخدرات وإعادة تأهيلهم ودمجهم في محيطهم المجتمعي.

واستعرض المجلس جهود وإنجازات الهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة في مكافحة المخدرات لسنة 2020 بالتعاون والتنسيق مع شركائها الاستراتيجيين.

واطلع المجلس على العرض الذي قدمته الهيئة الاتحادية للجمارك حول مشروع نظام «رأس كارجو» وهي تقنية حديثة تبنتها الهيئة.

كما ناقش المجلس عدداً من الموضوعات المهمة المدرجة على جدول أعماله، واتخذ التوصيات اللازمة بشأنها.

#بلا_حدود