الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021
No Image Info

لجنة الصداقة البرلمانية الإماراتية الأوزبكية تعقد اجتماعها الافتراضي الأول

عقدت لجنة الصداقة البرلمانية الإماراتية الأوزبكية اجتماعها الافتراضي الأول، في مقر الأمانة العامة للمجلس الوطني الاتحادي بدبي، برئاسة رئيسة لجنة الصداقة مع برلمانات الدول الآسيوية الدكتورة نضال محمد الطنيجي.

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة كل من: نائب رئيس لجنة الصداقة مع برلمانات الدول الآسيوية محمد عيسى الكشف، وجميلة أحمد المهيري، وعبيد خلفان السلامي، وناعمة عبدالله الشرهان النائب الثاني لرئيس المجلس، فيما حضرها من الأمانة العامة عفراء راشد البسطي الأمين العام المساعد للاتصال الـبرلماني.

وأشادت رئيسة لجنة الصداقة الإماراتية الأوزبكية الدكتورة نضال محمد الطنيجي، في بداية اللقاء بالعلاقات الثنائية بين البلدين، ونقلت تحيات رئيس المجلس الوطني الاتحادي رئيس الشعبة البرلمانية الإماراتية لأعضاء البرلمان الأوزبكي صقر غباش، وتمنياته لهم بالنجاح والتوفيق في مهامهم البرلمانية.


وأكدت أهمية لجان الصداقة البرلمانية في تعزيز علاقات التعاون بين البرلمانين الصديقين، وتفعيل التنسيق بينهما خلال المشاركة في مختلف الفعاليات البرلمانية الدولية، موضحة أن الاجتماعات فرصة لتطوير العلاقات وتزيد من فرص التعاون والتفاهم حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، ومن أبرزها الجانب الصحي، مشيرةً إلى أهمية دور البرلمانيين في دعم القطاع الصحي خلال أزمة انتشار فيروس كورونا.

من جانب آخر، دعت الجانب الأوزبكي لحضور إكسبو 2020، والذي يعتبر فرصة لتحقيق التقارب الاقتصادي والتجاري بين كل دول العالم المشاركين في هذا الحدث المهم.

وأكد محمد عيسى الكشف أهمية التواصل الدائم بين المجلس الوطني الاتحادي والبرلمان الأوزبكي، للاطلاع على أفضل الممارسات وتبادل الخبرات والمعرفة.

وأشارت ناعمة عبدالله الشرهان إلى دور البرلمانات في تعزيز العلاقات الثنائية بين الدول على الصعد كافة، وأثنت على الجهود الدبلوماسية التي تقوم بها وزارة الخارجية والتعاون الدولي في تفعيل وتعزيز التعاون الثنائي بين دولة الإمارات ودول العالم.

من جانبه، أشاد عبيد خلفان السلامي بنمو حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان، الذي يقدر وفقاً لإحصائيات حديثة بمبلغ 1.7 بليون دولار أمريكي.

وأكد على ضرورة تعزيز وتطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية، خاصة أن أكثر من 51 شركة إماراتية تعمل في جمهورية أوزبكستان، منوهاً برغبة البلدين في تعزيز التعاون، فيما يخص مجال الطاقة المتجددة.

من جانبه، تطرق رئيس لجنة الصداقة الأوزبكية الإماراتية فافاييف أولوغبيك نزاروفيتش، إلى مجمل مذكرات التفاهم والتعاون الموقعة بين البلدين، والتي بلغت أكثر من 31 مذكرة، مشيراً إلى التطور الملحوظ في العلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان.

كما أكد أن دولة الإمارات شريك مهم لجمهورية أوزبكستان، معرباً عن شكره لقيادة الإمارات وتوجيهاتها بتقديم مساعدات إنسانية لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا، والتي بلغت حوالي 51 طناً من الإمدادات والمعدات الطبية.
#بلا_حدود