الجمعة - 23 أبريل 2021
الجمعة - 23 أبريل 2021

منصور بن زايد يعتمد أسماء 27 فائزاً بجائزة خليفة التربوية محلياً وعربياً

اعتمد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة التربوية أسماء الفائزين بالجائزة لدورتها الرابعة عشرة 2021 بإجمالي 27 فائزاً وفائزة بينهم 16 من داخل الدولة وعدد 11 على مستوى الوطن العربي.

وأعلنت الأمينة العامة للجائزة أمل العفيفي اليوم أسماء الفائزين بمقر الأمانة العامة للجائزة خلال مؤتمر صحفي عقد عن بعد وذلك بعد اعتماد سموه لأسماء الفائزين في هذه الدورة.

ورفعت العفيفي أسمى آيات الشكر والتقدير للقيادة الرشيدة على رعايتهم لمسيرة التعليم، وأشادت برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات لمسيرة التعليم في الدولة.

وأشادت برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة التربوية بمسيرة هذه الجائزة وحرص سموه على أن تكون في صدارة الجوائز التربوية المتخصصة محلياً وإقليمياً ودولياً.

وأوضحت العفيفي أن جائزة خليفة التربوية شكلت إضافة حيوية لمسيرة التعليم منذ انطلاقها في عام 2007 حيث نجحت الجائزة في نشر وترسيخ ثقافة التميز واكتشاف المبدعين من مختلف عناصر العملية التعليمية وفتح آفاق الريادة أمامهم لتدشين مبادرات ومشاريع تعزز من الأداء التعليمي الذي ينعكس تميزاً وإبداعاً على مسيرة التعليم داخل الدولة وخارجها.

ومن المتوقع أن يتم تكريم الفائزين المحليين والعرب في وقت قريب سيتم الإعلان عنه.

وضمت قائمة الفائزين في مجال التعليم العام – فئة المعلم المبدع على المستوى المحلي كلاً من أشرف شوقي مصطفى الرسول من مدرسة الشويب للتعليم الأساسي والثانوي بوزارة التربية والتعليم، رحاب محمد محمد الشافعي من روضة بناة الغد بوزارة التربية والتعليم، منى عبدالحليم محمد الحبشي من مدرسة أم العلاء للتعليم الأساسي ح2 بوزارة التربية والتعليم، نظيرة محمد الرشيد عماره من مدرسة عائشة بنت أبي بكر للتعليم الثانوي بوزارة التربية والتعليم، ياسمين محمد عزيز السيد مغيب من مدرسة أم الإمارات للتعليم الثانوي بوزارة التربية والتعليم.

وعن فئة المعلم المبدع على مستوى الوطن العربي ضمت القائمة عبدالمنعم علي علي العبدالله من مدرسة عمير بن وهب الثانوية بوزارة التعليم في المملكة العربية السعودية، نادية غرم سعيد الشهري من ابتدائية وروضة سدوان للبنات ببلسمر بوزارة التعليم في المملكة العربية السعودية، رويدة سالم سليمان أبوشوشة من مدارس الحصاد التربوي بوزارة التربية والتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية، عامر خالد مرشد بني عبده من مدرسة الزبيرية الأساسية للبنين بوزارة التربية والتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية، فاطمة ناجي البحراني ناجي إبراهيم من مدرسة أم القرى الابتدائية بنات بوزارة التربية في دولة الكويت، ومنيره عبدالله العصفور الهاجري من مدرسة ثانوية صفية بنت عبدالمطلب بوزارة التربية بدولة الكويت.

أما في مجال التعليم العام: فئة الأداء التعليمي المؤسسي ففازت مدرسة الأصايل بوزارة التربية والتعليم.

وفي مجال أصحاب الهمم: فئة الأفراد فاز أشرف مكرم جمعة رمضان من مركز همم للتعليم الدامج - العزة في وزارة التربية والتعليم، موزة عبيد ربيع الصريدي بمركز دبا الفجيرة لأصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع.

وفي مجال التعليم وخدمة المجتمع – فئة المؤسسات فازت كليات التقنية العليا عن مشروع برنامج كليات التقنية العليا للعمل التطوعي، وعن فئة الأسرة الإماراتية المتميزة فازت بها أسرة خميس خلفان علي الكندي، وأسرة سالم عبدالرحمن محمد المطوع.

وفي مجال الإبداع في تدريس اللغة العربية – فئة المعلم المتميز فازت عائشة محمد عبدالله البك من مدرسة المعيريض للتعليم الأساسي والثانوي في وزارة التربية والتعليم، ومحمد أحمد محمد البستاوي من مدرسة الخزنة للتعليم الأساسي والثانوي في وزارة التربية والتعليم.

أما في مجال التعليم العالي - فئة الأستاذ الجامعي المتميز على مستوى الدولة فاز الدكتور إيهاب فهمي السيد السعدني من جامعة خليفة في دولة الإمارات العربيّة المتّحدة، والدكتور علي سلطان علي المنصوري من جامعة خليفة بدولة الإمارات العربيّة المتّحدة.

عن فئة الأستاذ الجامعي المتميز على مستوى الوطن العربي فاز الدكتور إبراهيم محمد الشربينى عبدالحليم من مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بجمهورية مصر العربية، والدكتور محمد لبيب راغب سالم من جامعة طنطا بجمهورية مصر العربية.

وفي مجال البحوث التربوية – فئة البحوث التربوية فاز الدكتور علاءالدين عبدالحميد محمد من جامعة الخليج العربي بمملكة البحرين عن البحث الفائز: فاعلية برنامج إرشادي قائم على التحدي في تنمية العزم الأكاديمي والمنظور المستقبلي وخفض الحدة الانفعالية لدى الطلاب الموهوبين بالمرحلة الثانوية في البيئات الفقيرة.

وفي فئة بحوث دراسات أدب الطفل فاز الدكتور ولد متالي لمرابط أحمد محمدو من جامعة حائل بالمملكة العربية السعودية عن البحث الفائز: أدب الأطفال في موريتانيا حفريات في بنية النّص.

أما في مجال التأليف التربوي للطفل على مستوى الدولة – فئة الإبداعات التربوية ففاز هيثم يحيى عبدالخالق الخواجة عن التأليف الفائز ديوان أطفال الشمس.

وفي مجال المشاريع والبرامج التعليمية المبتكرة على مستوى الوطن العربي – فئة المؤسسات فازت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع عن مشروع برنامج فصول الموهوبين في المملكة العربية السعودية.

#بلا_حدود