الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021
No Image Info

43 متطوعاً يجمعون 250 كلغ نفايات من الكثبان الأحفورية في الوثبة

شارك 43 متطوعاً من كافة الجنسيات ضمن حملة تنظيف الكثبان الأحفورية في منطقة الوثبة التي نظمتها هيئة البيئة – أبوظبي مطلع الأسبوع الجاري على مدى يومين.

وتمكن المتطوعون خلال الحملة من جمع نحو 250 كلغ من النفايات المختلفة التي خلفها الزوار في المنطقة، من قطع بلاستيكية وأكياس فارغة إلى جانب تنظيف الرمال من كافة المشوهات.

ووفرت الهيئة أدوات التنظيف اللازمة للمتطوعين مثل القفازات، عصي جمع القمامة والأكياس الخاصة بالنفايات، وألزمت المشاركين بمجموعة من الإرشادات الضرورية للحفاظ على سلامتهم وضمان التباعد الجسدي، بقصر التجمعات على 4 أشخاص كحد أقصى في البقعة الواحدة مع الالتزام بارتداء الكمامات والحرص على التعقيم المستمر في كافة الأوقات.

وتندرج حملة تنظيف الكثبان الرملية في الوثبة ضمن مبادرة «دارنا مسؤوليتنا» التي أطلقها الهيئة للحفاظ على البيئة والحياة البرية في إمارة أبوظبي، وتشجع من خلالها على تكاتف الجهود المجتمعية لحماية البيئة.

وأكد أحد المشاركين في الحملة، خبير الإرشاد السياحي الإماراتي سلطان كراني على أهمية المشاركة في الحملات البيئية خاصة في مناطق التكوينات الجيولوجية، ليتعرف عليها الشباب ويساهموا في حمايتها الأمر الذي يرفع الوعي المجتمعي بأهميتها.

وأضاف أنه دأب على زيارة منطقة الكثبان الأحفورية في الوثبة، ولاحظ كثير من السلوكيات السلبية من قبل الزوار في المنطقة الأمر الذي يشوه البيئة ويضر بالصحة العامة للأفراد كما يؤذي الحياة البرية.

#بلا_حدود