الخميس - 06 مايو 2021
الخميس - 06 مايو 2021
No Image Info

وزير الأوقاف المصري يحاضر حول قيم الرحمة بالقرآن في «جامعة محمد بن زايد»

أطلقت جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية محاضرتها الفكرية الثانية بعنوان «قيم الرحمة في القرآن الكريم» والتي تأتي ضمن سلسلة من المحاضرات الفكرية والفلسفية الخاصة بشهر رمضان المبارك، حيث ألقى المحاضرة وزير الأوقاف المصرية الأستاذ الدكتور محمد مختار جمعة، تلبية لدعوة الجامعة التي تحرص على الاستعانة بأفضل العقول والخبرات التزاماً منها بخدمة المجتمع وتطوير التعليم الديني.

وتبرز هذه المحاضرات أهم القيم الإنسانية الكبرى التي تعد أصل الأخلاق، وتعتبر مبدأ رصيناً في النصوص القرآنية المحكمة.

ورحب رئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور حمدان المزروعي بالدكتور جمعة، شاكراً جهوده في تلبية دعوة الجامعة لتقديم المحاضرة، كما أثنى على دوره في نشر الوعي الديني، مؤكداً أن أهمية هذه المحاضرات تكمن في دورها في تحقيق الاندماج الإيجابي مع الدين والتكامل المعرفي مع العلوم الأخرى.


وتناولت المحاضرة عدة جوانب أضاءت من خلالها على تأصل قيم الرحمة في القرآن الكريم وفي دين الإسلام، حيث أبرز وزير الأوقاف المصري أن الرحمة في الدين لا تقتصر على الإنسان المسلم فحسب بل تشمل سائر المخلوقات، وأن النبي صلى الله عليه وسلم كان خير مثال على الإنسان الذي يعيش معنى الرحمة والرأفة في حياته.

كما شدد على دور المجتمع الذي يعيش فيه الفرد في زرع قيم الرحمة في شتى مناحي الحياة اليومية للإنسان.

وذكر أن دولة الإمارات هي مثال حيّ لمجتمع يعيش قيم الرحمة منذ عهد الأب المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث اهتم بالفقراء وساهم بتوفير التعليم والطبابة ورفع مستوى المعيشة وتأمين كافة احتياجات شعبه، وهو نهج تسير عليه الإمارات العربية المتحدة من خلال قيادتها الرشيدة إلى يومنا هذا، وذلك من خلال ما تشهده الدولة من تأسيس جمعيات تعنى بالقيام بالأعمال الخيرية وإطلاق مبادرات تسعى لإغاثة المحتاج أينما وجد سواء على أرض الدولة أو خارجها.

#بلا_حدود