الأربعاء - 12 مايو 2021
الأربعاء - 12 مايو 2021
No Image Info

خطوات رئيسية لاستغلال الصيام بالإقلاع عن التدخين

أكد أطباء أن كثيراً من المدخنين يحاولون الإقلاع عن التدخين ولكنهم لا يستطيعون ذلك، أو من الممكن أنهم استطاعوا ولكنّهم عادوا إليه بعد فترة من الزمن، لهذا فإن شهر رمضان يمثل فرصة مناسبة للراغبين في الإقلاع عن التدخين، لأن ساعات الصوم الطويلة تعطي فرصة للمدخنين لترك هذه العادة السلبية.

وقالت استشارية الصحة العامة ونائبة رئيس جمعية الإمارات للصحة العامة الدكتورة بدرية الحرمي، إن استجابة الجسم للتدخين تختلف من شخص لآخر، وكذلك أعراض الإقلاع عن التدخين تختلف بحسب طبيعة الجسد، لهذا فالأجدر الاستفادة من شهر رمضان كبرنامج صحي متكامل يساعدهم على الإقلاع تدريجياً عن التدخين.

بدرية الحرمي.



وذكرت الحرمي خطوات رئيسية للإقلاع عن التدخين هي: ضرورة تفكير المدخن في أضرار التدخين الصحية والمادية، واغتنام فرصة الصيام خلال شهر رمضان من أجل التوقف عن التدخين، واستشارة الطبيب أو المراكز المختصة التي تساعد على الإقلاع عن التدخين، وذلك من أجل الاستعانة بأدوية الإقلاع عن التدخين والتقليل من أعراض ترك التدخين، كما يُفضل البدء بفترة الاستعداد للتوقف عن التدخين قبل بداية رمضان لتصبح الأيام الأولى من الصيام أسهل على المدخن للتقليل من التدخين.

وأشارت إلى أن المدخن يحتاج إلى فترة تهيئة من 3 أيام إلى أسبوع، يقلل خلالها عدد السجائر اليومية تدريجياً إلى أقصى حد ممكن، وعلى سبيل المثال، يمكن تأخير السيجارة الأولى في اليوم إلى ما بعد الفطور بعدة ساعات، مع ضرورة إزالة كل ما يُذكر بالتدخين أو رائحته من المنزل والسيارة ومكان العمل.

وقال اختصاصي طب المجتمع الدكتور سيف درويش، إن الراغب في الإقلاع عن التدخين عليه إخبار عائلته وأصدقائه عن قراره في بدء الإقلاع عن التدخين وتجنب الأماكن التي يكثر فيها المدخنون، وإنه من المفيد كذلك وضع خطة لاستبدال عادة التدخين بعادات أخرى تشغل المدخن عنها، مثل المشي أو القراءة أو مشاهدة التلفاز، والأفضل البدء ببرنامج رياضي، لأن الرياضة قد تقلل من الرغبة في التدخين، كما أنها تفيد في تجنب زيادة الوزن، وتساعد كذلك في تعديل المزاج والصحة النفسية.

سيف درويش.



ولفت درويش إلى ضرورة الحرص على شرب كمية كافية من السوائل خاصة الماء، كما يُفضل غسل الأسنان عند طبيب الأسنان للتخلص من تراكمات السجائر، لتكون نظافة الأسنان حافزاً لعدم العودة إلى التدخين، ويجب تنظيف الأسنان بشكل يومي لإبعاد الرغبة في التدخين، ومع نهاية شهر رمضان يكون الجسم تخلص تقريباً بشكل كامل من ترسبات النيكوتين، ولا يبقى إلا أن يتحلى الشخص ببعض العزيمة لإلغاء التدخين بشكل نهائي من حياته والتمتع بصحة جهازه التنفسي، وانتظام الدورة الدموية وضغط الدم، وتقليل خطر الإصابة بالأمراض الخطيرة كالسرطان والسكتة القلبية أو الدماغية.

#بلا_حدود