الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
الدكتور مصعب السامرائي

الدكتور مصعب السامرائي

محاضرة تتناول سبيل الوصول إلى الجنة بمكارم الأخلاق

تناول الأستاذ الدكتور مصعب السامرائي أستاذ الفقه المقارن بجامعة الإمام الأعظم في بغداد وصف الجنة وسبيل الوصول إليها، خلال محاضرة ضمن برنامج ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله» في شهر رمضان المبارك بعنوان «فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم».

وأوضح السامرائي في بداية المحاضرة أن دخول الجنة غاية كل مؤمن ومؤمنة وذلك هو الفلاح المبين والفوز العظيم الذي يصبون إليه، موضحاً أن باب الريان هو أحد أبواب الجنة يدخل منه الصائمون.

وبين أن من أهم أسباب مرافقة النبي صلى الله عليه وسلم ومجالسته في الجنة تعزيز محبته صلى الله عليه وسلم في القلب حيث يكون الرسول الكريم أحب إلينا من أنفسنا وأموالنا وأهلينا، موضحاً أن المحبة الصادقة لرسول الله صلى الله عليه وسلم هي التي تدفع لطاعته ولزوم أخلاقه الكريمة وهديه وتعظيم مقامه وقدره، والعمل بما جاء به من محاسن الأخلاق.

وأضاف السامرائي إن من أسباب مرافقة النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة هو تحقيق أركان الإسلام من الشهادة والمواظبة على الصلوات الخمس، وأداء الزكاة وصوم رمضان، مشدداً على أهمية رعاية الوالدين وبرهما.

وأوضح أستاذ الفقه المقارن بجامعة الإمام الأعظم في بغداد أن الدين الإسلامي هو دين الأخلاق والمعاملة حيث إن الإنسان إذا تحلى بمكارم الأخلاق كان من أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأقربهم منه مجلساً في الجنة، لافتاً إلى أن التكافل من أفضل المحاسن التي يجب أن يتحلى بها الفرد ومنها كفالة اليتيم لقوله الرسول الكريم: «أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين – أي كالسبابة والوسطى».

ولفت السامرائي إلى إن المؤمن يجتهد في الأعمال التي ينال بها مرافقة النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة، ثم يسأل الله تعالى أن يبلغه هذه المنزلة العظيمة.

#بلا_حدود