الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

المنقذ بالهيئة العامة للدفاع المدني محمد المزروعي: خدمة الوطن شرف للأبناء

يكرّس الوقت والجهد في إنقاذ الأرواح، قضى 21 عاماً في خدمة الوطن، بين تدريب الكوادر ومهام البحث والإنقاذ والشغف بمساعدة الآخرين، يقول المنقذ في الهيئة العامة للدفاع المدني منذ عام 2000 المساعد أول محمد عبدالله راشد سعيد المزروعي: «العمل من أجل الوطن فرض وواجب على الجميع، ما يشرف الأبناء ويحمي المجتمع».

أمضى المزروعي شهوراً من رمضان خلال فترة الخدمة بعيداً عن أسرته وأطفاله الخمسة، ملبياً نداء المساعدة لمن تعرضوا للضرر، فهو وكيل قوة متابعة الأفراد والآليات العسكرية، وعمل كمنقذ في فريق المسطحات المائية ومدرب سباحة وغوص ومدرب إخلاء وإيواء، وكان عضواً بفريق أمن الأحداث والفعاليات، وعضواً بفريق مشروع أكاديمية الدفاع المدني وفرق البحث والإنقاذ، كما حصل على منحة إلى أستراليا لدراسة طب الطوارئ.

وبسبب المهام التي تتطلب التأهب على مدار الساعة، لم يتمكن من مشاركة عائلته إفطار رمضان الحالي إلا لأيام متفرقة، ليكون تعويض أسرته عن غيابه بعد أوقات العمل بتلبية متطلباتهم ومساعدة رفيقة دربه في الأمور الأسرية ومتابعة الأبناء.

يتذكر المزروعي ما عايشه في أول يوم رمضاني قضاه بعيداً عن أسرته في بداية عمله، حين شعر بالشوق لأن يكون بين أسرته فرحاً بصيام أبنائه، إلا أن نداء الواجب كان أقوى من كل شيء.

#بلا_حدود