الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021
No Image Info

أوهماها بربح نصف مليون درهم للإدلاء ببياناتها المصرفية

قضت محكمة العين الابتدائية بإلزام متهمين برد 50 ألف درهم إلى سيدة، بعد أن استوليا على هذا المبلغ بطرق احتياليه واتخاذ صفة غير صحيحة، حيث أوهماها بأنها ربحت 500 ألف درهم، وتمكنا بموجب تلك الطريقة من خداع السيدة وحملها على الإدلاء ببيانات حسابها المصرفي وكان ذلك عن طريق الشبكة المعلوماتية ووسائل تقنية المعلومات.

وفي التفاصيل تقدمت «الضحية» بدعوى قضائية على المتهمين طلبت في ختامها بإلزامهما برد باقي المبلغ الذي استوليا عليه منها بطرق احتياليه وقدره 50 ألف درهم مع إلزامهما بالرسوم والمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة.

وذلك على سند من قول "الضحية" إن المتهمين توصلا معها بالاستعانة بطرق احتياليه واتخاذ صفة غير صحيحة بالاستيلاء على مبالغ نقدية مملوكة لها والبالغ قدرها 100 ألف درهم من حسابها المصرفي لدى أحد البنوك في الدولة، وتحويل 50 ألف درهم إلى حساب المتهم الأول، و50 آخرين للمتهم الثاني.


وأوضحت الضحية أن المتهمين أدينا عن تلك الواقعة بموجب حكم جزائي والذي قضى بحبسهما عن الاتهام المنسوب إليهما لمدة 3 أشهر مع الإبعاد عقب تنفيذ العقوبة، بالإضافة لإلزامهما بالرسم المستحق، مبينه أنها استرجعت مبلغ 50 ألف درهم والتي حولت إلى المتهم الأول، لكنها لم تتمكن من الحصول على باقي المبلغ الأمر الذي حدا بها إلى إقامة هذه الدعوى.

وبيّنت محكمة العين الابتدائية أن الحكم الجزائي أصبح نهائياً، حيث أدانت المتهمين بتهمة الاستيلاء على المبلغ النقدي المملوك للضحية، وبناء عليه قضت بإلزام المتهمين برد المبلغ المتبقي والبالغ قدره 50 ألف درهم مع إلزامهما بالرسوم والمصاريف.
#بلا_حدود